نورت منتديات صداقة سوفت ياآ ~ زائر ~ إن شاء الله تكون بألف خير وعاآفية ... نحن نناضل لبناء مجتمع تعمه معاني الصداقة والأخوة المعمقة بالحب والود
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

"ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولا" ***
يُنصَبُ حول العرش يوم القيامة منابِر من نور عليها قوم لباسهم من نور ووجوههم نورليْسُوا بأنبياء ولا شهداء....يغبِطهم الانبياء والشهداء...هم المتحابون في الله على غير انساب بينهم ولا أموال يتعاطونها .



شاطر | 
 

 غرداية و أمل الغد الأفضل ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8302
الجنس : ذكر
نقاط : 173830
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء مارس 19 2014, 22:03













•·.·´¯`·.·• (بعد إذن صديقنا حكيمو ) •·.·´¯`·.·•
قررنا وضع موضوع يخص مدينة غرداية
نضع فيه نقاشاتنا الجادة حول أحداث غرداية
و دعواتنا الصادقة بإطفاء نار الفتنة
لأنه من غير الممكن ان نبقى نتفرج على ما يحدث هناك دون أن يكون لنا دور و لو بالكلمة الطيبة


و سنبدأ بلمحة قصيرة عن مدينة غرداية
الموقع :
تقع بلدية غرداية شمال صحراء الجزائر، ومقر الولاية مدينة غرداية تبعد ب 600 كلم جنوب الجزائر العاصمة ، مساحتها الإجمالية تقدر ب 86105 كلم2، امتدادها من الشمال إلى الجنوب 450 كلم، ومن الشرق إلى الغرب من 200 إلى 250 كلم ترتفع عن مستوى سطح البحر ب 486 م. تحد ولاية غرداية كل من : ولاية الجلفة وولاية الأغواط شمالا، ولاية البيض وولاية أدرار غربا، ولاية ورقلة شرقا، وولاية تمنراست جنوبا. تبعد مدينة غرداية عاصمة ولاية غرداية ب 200 كلم عن عاصمة ولاية الأغواط، و 200 كلم عن عاصمة ولاية ورقلة، و 840 كلم عن عاصمة ولاية أدرار وب 1400 كلم عن عاصمة ولاية تمنراست ويعبرها الطريق الوطني رقم 1 الرابط العاصمة الجزائرية بالجنوب الكبير الساحر.

المناخ
كون الولاية واقعة في مناطق صحراوية، فإن مناخ المنطقة صحراوي جاف, المدى الحراري واسع بين النهار والليل، وبين الشتاء والصيف، تتراوح درجة الحرارة شتاء بين 1 إلى 25 درجة، وبين 18 إلى 48 درجة صيفا. يعتدل الجو في فصلي الربيع والخريف, وتصفو السماء في غالب أيام السنة. معدل سقوط الأمطار بالولاية حوالي 60 ملم\سنويا غالبها في فصل الشتاء كما تهب على المنطقة رياح شمالية غربية باردة في الشتاء وجنوبية غربية محملة بالرمال في الربيع وفي الصيف جنوبية حارة تعرف بالسيروكو.

قدر عدد سكان ولاية غرداية سنة 2008 بـ 93423 نسمة.
المعالم التاريخية :
القصور

تتميز غرداية بالعديد من القصور العتيقة التي تبدو موحدة في شكلها متجانسة في ألوانها وهي كالتالي :

قصر تاجنينت (العطف) تأسس سنة 1012 م
قصر آت بنور (بنورة) سنة 1046 م
قصر تغردايت (غرداية) سنة 1053 م
قصر آت إزجن ( بني يزجن) سنة 1353 م
قصر آت مليشت (مليكة) سنة 1355 م
قصر القرارة سنة 1630 م(يبعد عن مقر الولاية بحوالي 110كلم)

* قصر آت برقان(بريان ) سنة 1690م(يبعد عن مقر الولاية بحوالي 40كلم)

كما تتميز الولاية بالعديد من المعالم الدينية من مساجد ، ومصليات تقام فيها شعائر دينية موسمية ، زيادة على تفرد المساكن التقليدية بهذه الولاية ، كما يتفرد القصرور بتوفرها على فضاءات واسعة للمبادلات التجارية والتي تعتبر مركزا للحياة الحضارية . تعرف قصور ولاية غرداية بنظام خاص لتوزيع المياه على الواحات الغناء ، التي يستفاد منها للاستجمام صيفا ، زيادة بالتمتع بثمارها.
الصناعات التقليدية :
تعتبر زربية غرداية من أهم الصناعات التقليدية التي تلقى رواجا كبيرا .زيادة على الأبسة الصوفية كالقندورة كما تشتهر الولاية بالنقش على النحاس والخشب وصناعة الجلود والفخار والتحف الفنية.









بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
sara hajer
صديق ذهبي
صديق ذهبي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 7059
الجنس : انثى
نقاط : 14081
السمعة السمعة : 115
العمر : 45
الموقع الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء مارس 19 2014, 22:08

شكرا لك زكرياء لطرحك لهذا الموضوع
الذي فعلا اثر فينا أيما تاثير

و لا نملك إلا أن نرفع أكف الدعاء

" أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يطفئ نار الفتنة و أن يحقن دماء المسلمين و أن ينتقم ممن كان السبب في إشعال هذه الفتنة,,,,,,,,, لكن يجب على قوات الأمن أن تضرب بيد من حديد لقضاء على المتسببين في زعزعة الأمن و إلاّ فسوف تخرج الأمور عن السيطرة ,,,




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8302
الجنس : ذكر
نقاط : 173830
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء مارس 19 2014, 22:12

لمحة تاريخية
عصر ما قبل التاريخ:
تزخر عدة مناطق من ولاية غرداية بآثار ترجع إلى عصر ما قبل التاريخ، وخاصة الزمن الجيولوجي الرابع. فقد اكتشفت في المنطقة آثار لإنسان ما قبل التاريخ، وذلك بفضل الأبحاث والحفريات التي قام بها كل من "بيار روفو"، "إيف بونيه"، "جوال أبونو"، "نجيب فرحات"، "مليكة حشيد"، ... الخ.
أ) - الصناعة الحجرية:
- موقع منطقة المنيعة.
- موقع منطقة متليلي.
- موقع منطقة نوميرات.
- موقع منطقة لعذيرة بغرداية.
ب) – الآثار الجنائزية:
- موقع أعمود لعميد بالقرارة.
- موقع قارة الطعام ببونورة. ...إلخ.
- موقع بوهراوة بغرداية.
ج) - النقوش الصخرية المنتشرة في عدة مناطق:

- موقع أوخيرة بالعطف.
- موقع أنتيسا و مومو ببني يزقن،
- موقع بوهراوة بغرداية.
- موقع القصر القديم بابا السعد بغرداية.
- موقع سيدي أمبارك ببريان.
- موقع عطفة الكتبة بضاية بن ضحوة.
- وكذلك على طول ضفتي واد ميزاب.
ووفقا للبحوث العلمية، فإن هذه النقوش يرجع تاريخها إلى ما بين 18000 و 5000 سنة قبل الميلاد لفترة الليبيكو بربار من عصر البرونز.
المراجع:
- روفو. بيار.
حضارات العصر الحجري القديم لميزاب (1934).
- إيف بونيه
النقوش الصخرية بميزاب (1962).
- جوال أبونو
عصر ما قبل التاريخ بميزاب (1986)
- نجيب فرحات
النقوش الصخرية المدمجة في تجزئة حضرية (مثال موقع بالفيدار ببني يزقن - 2001).
العصور الوسطى:
يعتبر الإباضية رواد هذه الحضارة وأول من قام ببناء وتعمير قصور وادي ميزاب الحالية، لقد اختاروا هذه المنطقة كملجإ لهم هروبا من مدينة تيهرت عاصمة الدولة الرستمية بعد سقوطها عام 909م. وبعد رحلة من المعاناة والتجوال والبحث عن مكان آمن، تم اختيارهم لمنطقة وادي ميزاب رغم انعدام جميع أشكال الحياة فيها وتميزها بالجفاف وندرة الموارد المائية وقسوة الطبيعة.
عمل الإباضية على التعمير التدريجي للوادي مع مجيء حلقة العزابة الإباضية، ابتداء من ( القرن10 الميلادي). وذلك بتأسيس الممارسات الثقافية والاجتماعية وغرس مفهوم المؤسسة لدى سكان الوادي ودورها على النشاط الفردي والعشائري، وسن ضوابط كأساس لأي عمل. لقد نجح شيوخ الحلقة في إضفاء طابع حضاري على وادي ميزاب وخارجه، والذي امتد لفترة تزيد على عشرة قرون.



لقد عرفت منطقة وادي ميزاب تجمعات سكانية وقبلية ترجع إلى ما بين القرن الثامن والعاشر الميلاديين، وهي بقايا وآثار لقصور بربرية بالوادي وتسبق إنشاء القصور الخمس الحالية، ومن بينها على سبيل المثال:
- قصر تلزضيت (قصر الصوف) بالقرب من سد العطف.
- قصر أولاوال بواحة العطف.
- قصر تمزرت بواحة بنورة.
-  قصر أغرم نواداي جنوب قصر مليكة.
- قصر بابا السعد غرب قصر غرداية.
-  قصور تيريشين، أقنوناي وتلات موسى بواحة بني يزقن.
-  قصر تاوريرت بالمنيعة.
لقد استطاع الميزابيون، ومع مجيء حلقة العزابة أن ينجحوا في تأسيس نظام جديد يتميز بعمران محكم تم من خلاله الأخذ بعين الاعتبار التجربة السابقة وتطبيقها في حياتهم العامة. هذا النظام الجديد كان ثمرة لميلاد خمسة قصور رائعة الجمال، ولكل قصر واحته الخاصة به.
لقد تم تأسيس هذه القصور عبر سهل وادي ميزاب، بنفس الأسلوب وبشكل متتابع في فترة تمتد من 1012م إلى 1353م.




بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8302
الجنس : ذكر
نقاط : 173830
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء مارس 19 2014, 22:15

 


 

غرداية حضارة...وأصالة

ولاية غرداية من بين الولايات الوطن الحديثة التي أنشئت طبقا للتنظيم الإقليمي لعام 1984 وتمتد هذه الولاية على مساحة 86.649 كيلو متر مربع يحدها من الشمال ولاية الأغواط التي كانت جزءا منها سابقا وجنوبا تمنغاست وفي الجنوب الغربي ولاية أدرار ومن الشمال الغربي ولاية البيض الجديدة ومن الشرق ولاية ورقلة.

ويقطن هذه الولاية حوالي 200 ألف نسمة موزعين على 13 بلدية وهي: غرداية ، متليلي ، المنيعة ، بريان ، القرارة ، العطف ، بنورة، الضاية ، زلفانة ، سبسب ، حاسي الفحل ، المنصورة الجديدة ، وحاسي القارة .

توجد عاصمة الولاية في موقع جغرافي استراتيجي ونوجد في ناحية تسمى جغرافيا بشبكة مزاب والعبارة شبكة تعبر أبلغ تعبير عن قسوة المكان وشبكة من حجارة تحرقها في الصيف شمس ملتهبة وتهب عليها في الشتاء رياح ثلجية آتية من الهضاب العليا .فشبكة مزاب هي هضاب صخرية تتخللها شعاب بينها فيها أودية وتمر عند فيضانها بسهول ضيقة المساحة.

ان شكل هذه المنطقة جغرافيا يكون وحدة عجيبة ومتكاملة من حيث المظهر الطبيعي تجعل من الشبكة منطقة جغرافية طبيعية متميزة ويزيد من هذا المظهر التكوين العمراني الجميل لقراها تلك القرى التي أصبحت اليوم بحكم النمو الديمغرافي المتزايد تشكل وحدة متراصة لا يفصل بينها مسافة خالية من العمران . فبعد أن كانت غرداية في زمن مضى مركزا للقوافل فقط أصبحت شيئا

فشيئا مركزا حضاريا هاما في الصحراء الجزائرية وهي اليوم تشتهر بسمعة عالية على المستوى الوطني لكونها مفترق طرق تجاري في الصحراء الكبرى ومركزا صناعيا ذا شهرة وطنية وملتقى سياحي خلابا وهي متميزة كذلك بمطارها الدولي العامر مما جعلها بلدا مفضلا للإقامة لكثير من المواطنين الجزائريين وهي زيادة على ذلك مهبط جميع السواح من مختلف أنحاء العالم.

أصل السكان:

ان موضوع معرفة التاريخ الحقيقي المحدد لقدوم العائلات الموجودة حاليا في ولاية غردية يصطدم بأكثر من عقبة فمن ناحية أولى هناك نقص كبير في المؤلفات التاريخية التي تناولت العائلات القادمة الى هذه المنطقة وزمن قدومها وضمن أية ظروف تمت وهذا النقص لم تستطع تجاوزه المحاولات الفردية لبعض المهتمين في محاولة الكتابة عن تاريخ قدوم العائلات،ومن ناحية أخرى فهناك في ولاية غرداية نوع من التراث الشعبي النقول شفويا والمتعارف عليه في رواية أصل العائلات الساكنة في ربوع هذه الولاية ولكن الروايات تختلف نوعا ما ولكنها تتفق على أن السكان في هذه الولاية هم من العرب و البربر انتزجت دمؤهم مع مرور الزمن حتى أنه لا يمكن حاليا نسبة جماعة الى عرق محدد.

فالسكان الأصليون الدين قطنوا في ربوع الولاية غرداية قد قدموا من مختلف أنحاء الوطن الجزائري ومن مختلف أنحاء المغرب العربي الكبير كذلك.

ان السبب في تعمير شبكة مزاب أن قوما أتوا من تيهرت بعد سقوط الدولة الرستمية وبعد مكوثهم مدة من الزمن في وارجلان وسدراته استقر رأيهم أخيرا على الإقامة في هذا المكان المنعزل لاعتقادهم أن غيرهم لا يرغب فيه كثيرا فأحاطوا مدنهم بالحصون واحتموا بها من كل مهاجمة ومع مرور الزمن قدمت عائلات مختلفة من مختلف ربوع الجزائر والمغرب العربي الكبير فاستقرت في المنطقة وتكونت رابطة بين مختلف تلك العائلات وبحكم انعزال السكان في هذه المنطقة البعيدة عن مراكز الحضارة تكونت لديهم شخصية متميزة تتمثل في المحافظة على حياتهم المدنية ان هذه العائلات عند اجتماعها كونت ما يسمى بالجماعة الاباضية أما الجماعات الأخرى الساكنة في الولاية و المنتمية الى المذهب المالكي فهم المذابيح وهم سكان غرداية وكان لجدهم علاقات حميمة بشيخ الاباضية آنذاك والمسمى باباوالجمة.

وفي غرداية توجد جماعة أخرى من السكان يسمون بني مرزوق كانوا في العطف المدينة الأولى التي تاسست في مزاب ثم انتقلوا إلى غرداية فسكنوها وان منازلهم توجد في وسط لمدينة العتيقة بجوار منازل الاباضية .

وتوجد جماعة أخرى في ولاية غرداية يسمون الشعامبة قدموا من القطاع الوهراني ومن مختلف أنحاء الصحراء الجزائرية وعاشوا حياة بدوية ثم استقر معظمهم في قصر متليلي وفي القرن السابع عشر الميلادي كثر عددهم فرحل قسم منهم لتأسيس مدينة المنيعة فسموا بشعامبة موادحي أما هؤلاء الذين بقوا في متليلي فقد سموا بشعامبة برزقة.

وفي بريان يسكن اضافة الى الجماعة الاباضية أولاد يحيى وهم من السكان القدامى في المدينة وكانوا قبل ذلك في العطف فحلوا منها في وادي النساء ثم استقدمهم آل بريان وفسحوا لهم المدينة ومنهم كذلك آل دبابة وكانوا بني يزقن ثم انتقلوا الى بريان في الأزمة الأخيرة فسكنوها.

وفي مدينة القرارة يسكن إضافة الى الجماعة الاباضية أيضا أولاد الشرفة ومغازي وهم من المهاجرين القدماء إلى القرارة وهناك عائلات أخرى حلت في بعض مدن ولاية غرداية منذ قرن أو اقل وتعاملوا مع السكان ثم استحسنوا المكان فاستقروا فيه.

وباختصار فان المؤرخين قد أثبتو أن السكان في ولاية غرداية يكونون تجمعا من مختلف أنحاء الوطن الجزائري فكأن الأوائل يجدون الهناء والألفة أينما حلوا وارتحلوا ولا يرون بقعة من الجزائر ليست وطنهم .

البنية العائلية للمجتمع :

ان نطاق العائلة ضيقا وسعة يختلف باختلاف المجتمعات والعصور فأحيانا يتسع حتى يشمل الجدود والأحفاد وأحيانا يضيق كل الضيق حتى لايتجاوز نطاق الأب والأم وأولادهما الصغار وهذا يدل على أن العائلة نظام اجتماعي تصطلح عليه الجماعات وليس نظاما طبيعيا لايقبل التعديل.

ومن ناحية أخرى فان وظائف العائلة تختلف باختلاف الهيئات والمجتمعات والعصور فهي قد تشمل كل الوظائف الاجتماعية من الاقتصادية وتشريعية وقضائية وسياسية وامنية كما هو الحال في الأسرة قديما وقد تضيق هذه الوظائف كما هو الحال في الأسرة الحديثة بعد أن انتزعت منها الدولة معظم سلطاتها القديمة.

التقاليد والعادات:

إن التقاليد و العادات ببلاد مزاب تختلف عن غيرها من البلاد ، فلكلٍّ صبغة ووجهة و هدف ، إنها في وادي مزاب مطبوعة بطابعالدين الخالص ، بحيث لا يتسرب إليها تدجيل أو حذلقة أو تصوف مقيت أو جمود أو تزمّت عائق عن العادة النفسية ، و العمل لحياة مشرفة نظيفة بلا وقوف على ركن الرجعيات البالية و هجنة التقاليد المشوبة بالشعوذة ، و الإستسلام للتوكل الأجوف و العبادة الجافة البعيدة عن معاني الروح"
( حمو عيسى النوري ).
تقاليد المزابيين تتميز بالإعتدال ، فلاهي متشددة جامدة ، و لاهي فاسدة متأثرة بالغربيين.
نعرض لكم هنا بعض تقاليد و مناسبات المزابيين

الأعراس:

تقام الأعراس في دار عشيرة الزوج , و تتسم أعراس المزابيين , بأنها خالية تماما من الاختلاط بين النساء و الرجال , و أنها خالية من الانزلاقات الشرعية , الذي تتصف به الكثير من الأعراس في العالم الإسلامي للأسف , كما أن أعراس المزابيين تكون جماعية دائما , و هذا لرفع الحرج عن الفقراء من العرسان في تحمل مشقة نفقات العرس .

عيد الزيارة ، يَدَّر ، أو الربيع الأمازيغي :

عيد الزيارة هو عيد يستقبل فيه المزابيون فصل الربيع الجميل , و يشكرون فيه الله على نعمته طول الشتاء. يخرج فيه المزابيون مع العزابة في الصباح الباكر و يطوفون حول المدينة تالين لدعاء معلوم و هو : " بسم الله يا الله يا رحمن ، يا رحيم يا الله و ارحمنا " , و داعين الله أن يحفظ مدينتهم من كل شر ، يزور المزابيون أثناء هذه الجولة الأماكن التاريخية للمدينة ، و يرافقهم عالم أو شيخ عارف ، حيث يقدم لهم شرحا وافيا حول تاريخ تلك الأماكن ، كما يقومون بزيارة مقابر المدينة ، العتيقة منها و الجديدة ، و يترحمون على الأموات . هناك بعض الإستثناءات ، حيث تقام في بعض المدن المزابية نشاطات ثقافية متنوعة بالمناسبة ، يقدمها أعضاء الكشافة و مشاركون آخرون . يكون غداء يوم الزيارة عادة غداء عائليا في بساتين المدينة . تعتبر هذه هي الطريقة التي يحتفل المزابيون بها بالربيع الأمازيغي

الزرابي التقليدية :

تنسج المزابيات نوعا جميلا من الزرابي ، و هو قديم ، كانت قديما تُنسج من وبر الجمال ، أو صوف الغنم ، ثم اقتصر نسجها على الصوف ، و تنسج الزرابي المزابية على المنسج التقليدي المزابي ، و تتعلم البنات النسج عليه في سن مبكرة . يغلب على الزرابي المزابية اللون الأحمر القاني المائل إلى البني و ترسم فوقه أشكال و رموز أمازيغية ذات أبعاد تاريخية و ثقافية و تراثية مختلفة ، وهذا هو النوع السائد بمْزاب . تقام لهذه الزربية في مزاب ، أعياد و مهرجانات خاصة ، إلى اليوم ، أشهرها : مهرجان الربيع للزربية المزابية بتغردايت ، و يقام كل عام بسوق المدينة.
اللباس التقليدي القومي المزابي :
إن أهم ما جعل الشعب المزابي الأصيل يظهر أمام باقي الشعوب هو تلك المجموعة من المميزات التي لا يمتلكها سواه , و منها بضع الخصائص الرئيسية التي ما فتئ المزابيون يدافعون عنها بكل ما أوتوا من قوة ضد تيارات الغرب المفسدة , و من مظاهر تمسك المزابيين بأصالتهم , لباسهم التقليدي , و الذي يواظب المزابيون على ارتدائه إلى يومنا هذا سواء في المناسبات أو غيرها , و عادة ما يعتبر من لم يلتزم بهذا اللباس في مزاب غريبا و شاذّا عن المزابيين و لو كان مزابيا .

و هذا الإلتزام إن دل على شيء , فإنما يدل على الروح المزابية الإسلامية الأصيلة , التي تأبى إلا المحافظة على الأصالة العريقة , و الوحدة و الأخوة التي يلتزم بها المزابيون , إذ أن ارتداء جميع المزابيين لباسا واحدا , بحيث لا يتميز غنيهم عن فقيرهم , يدل على روح الوحدة و الأخوة , و أنهم طبقوا حقا قول الله تعالى : " و اعتصموا بحبل الله جميعا و لاتفرقوا " , و يدل على أنهم رفضوا تماما التيارات الغربية المنضوية تحت اسم : ( العولمة ) , التي فسخت الشباب الإسلامي تماما إناثا و ذكورا للأسف الشديد .

يتكون اللباس المزابي التقليدي من سروال مترابط غير مفصل على الرجلين و هو منتشر في بوادي مصر و الشام , و طاقية بيضاء تطبيقا لسنة الرسول (ص) في تغطية الرأس ، و هناك كذلك القميص المزابي المعروف بـ : تاجربيت ، و قد تقلص استعماله إلى المناسبات .
يكون سروال أبيضا في المناسبات و الأعياد و أوقات الصلاة و الإجتماعات , أما في وقت العمل , فيرتدي المزابيون سروالا ملونا حفاظا على النظافة , و لا ينزعون الطاقية .
في أوقات الصلاة يرتدي المزابيون اللباس السابق ذكره , و يرتدون فوقه جبة بيضاء تعبر مرة أخرى على اتحاد المزابيين , و لايدخل مزابي المسجد عادة دون جبة بيضاء .
أما النساء , فهن يرتدين جميعا لباسا موحدا , عبارة عن قطعة قماش كبيرة تلفها المرأة حول جسمها كله , بحيث لايظهر منها شيء , و لا تترك إلا فتحة صغيرة حول العين لترى بها ، في صورة مميزة لتطبيق التعاليم الإسلامية .
لعل البعض يظن أن فرض اللباس الشرعي المحتشم على النساء جمود و جفاف ديني من المزابيين , إنما هو اتباع لتعاليم الدين الحنيف بحذافيره , دون أي مزايدة , كما أمر ربنا عز و جل .

لماذا الأبيض ؟ :

يرتدي المزابيون الأبيض لأنه هو الذي حبّب إليه الرسول (ص) في قوله : " عليكم بالبياض , ألبسوه أحياءكم , وكفنوا به أمواتكم " .
كما أن الأبيض جميل من أصله, لأنه لونه التفاؤل و الخير لدى كثير من المجتمعات , و الله يأمرنا بالزينة في المسجد في محكم آياته , إذ يقول : " خذوا زينتكم عند كل مسجد " , و لا يخفى على أحد أن الزينة تكون باللباس الأبيض الجميل , ثم أن اللون الأبيض سريع التأثر بالألوان , فإذا ما أصابته نجاسة سهلت رؤيتها و التعرف عليها .

الفن المعماري المزابي:

يعتبر الفن المعماري المزابي من أهم المظاهر الحضارية لهذه المنطقة ، و هو جزء لا يتجزأ من الفن المعماري الأمازيغي الإسلامي عامة ، نظرا لأنه يشترك في عدة خصائص مع المعمار الشمال-إفريقي و الإسلامي .
و إن ما جذب العيون و العقول لعدة عقود لدراسة خصائص " ظاهرة مْزاب " ، هو ذاك التأثير الواضح للتعاليم الإسلامية و الإجتماعية على هذا الفن بمْزاب .
إن وفاء المزابيين لتعاليم الدين و القرآن الكريم ، قد امتد حتى إلى عمارتهم ، فظهرت تأثيراتها في مساكنهم و قصورهم ، في صورة رائعة للإستغلال الأمثل للطبيعة ، دون تبذير ، إذ تستعمل كل مادة لغرض معين مع الإحتفاظ بالشكل الجمالي .
نقدم لكم هنا عرضا موجزا لأهم خصائص المعمار المـِـزابي التقليدي ، مع الإشارة أن هذا النسق قد تغير إلى حد بعيد في المساكن المزابية الحديثة ( منذ ستينات القرن العشرين تقريبا ) ، مع الحفاظ على المكونات الرئيسية للمسكن المِزابي .

1- المدينة : إن المدينة المزابية قد خضعت في تخطيطها إلى قواعد المدينة الإسلامية و الشمال-إفريقية عموما ، باعتبار المزابيين من أعرق شعوب الشمال الإفريقي .
أول ما يهتم به المِـزابيون ، كان الموقع ، إذ كانوا يختارون لها موقعا مراعين في ذلك قدرة المدينة على الدفاع ضد المغيرين ، و وقايتها من فيضانات الأودية ، و الحفاظ على الأراضي الزراعية ذات التربة الطيبة .
و إن أول ما يشد انتباه الملاحظ للمدن المزابية الحديثة ( إبتداءا من تجنينت و انتهاءا بتيـﭭْـرار ) ، توضّعها على روابٍ ( هضبات ) ، و هذا لا ينطبق على المدن المزابية القديمة .
و يرجع سبب ذلك للظروف الأمنية الصعبة التي عاشها المزابيون في ذلك الوقت ، إذ كانت بلادهم تقع في منطقة جيرانها لا يُـؤتمنون ، إذ كانوا لا يعتمدون سوى على النهب و السلب في حياتهم ، و قد فصّل الشيخ علي يحيى معمر في هذا الموضوع في كتابه : الإباضية في موكب التاريخ .
في أعلى تلك الربوة ، يتوضع المسجد ، و اختيار المِـزابيين هذا الموقع لإقامة المسجد لدليل على أهميته لهم ، إذ يشكل النواة المركزية و الروحية للقصر ، نظرا لوظائفه المتعددة ، فهو بجانب وظيفته الدينية ، يلعب دور قاعة الإجتماعات الهامة و المركز العلمي للمدينة و مخزن المؤن ، و المركز الدفاعي للمدينة ، إذ نجده في المدن المزابية محصنا و يصعب الوصول إليه ، و يعتبر مسجد آت بونور من أحصن المساجد المزابية .
بجانب المسجد ، تتدرج المساكن متلاصقة متلاحمة لا يعلو واحد على آخر على امتداد الربوة ، حتى تنتهي بمجموعة أبراج دفاعية و سور مُـحصّـن يحيط بكامل المدينة .
غالبا ما كان السور يتكون من ظهور منازل لا تفتح أبوابها إلا إلى الداخل ، أما في الإمتدادات الأخيرة للمدن المزابية ، أصبح بعضها يتمتع بأسوار مستقلة عن المنازل ، بينها و بين هذه الأسوار شارع عريض ، و يكون السور عادة سميكا من الأسفل و يتناقص هذا السمك كلما علا السور .
ذلك هو الحال بالنسبة لآت ايزجن ، المدينة المِـزابية الوحيدة التي لازالت تحافظ على سورها كاملا ، حيث يبلغ طوله : 2500 متر ، و ارتفاعه حوالي 3 أمتار ، يختلف ارتفاع السور حسب موقعه ، حيث يكون مرتفعا في المنطقة المستوية أسفل الهضبة ، بينما يقل ارتفاعه في المناطق الشديدة الإنحدار منها ، و يتخلل السور فتحات للرماية ضيقة من الخارج و واسعة من الداخل ، حتى يتسنى لأهل القصر النظر إلى الخارج ، بينما يصعب للغرباء التجسس إلى الداخل .


أما الأزقة ، فهي عادة ذات ثلاثة أذرع عرضا ، روعي في عرضها أقل ما يكفي لتلاقي دابتين ، و لتمرير جنازة ، كما روعي في تخطيطها مقاومة الرياح و الزوابع الرملية ، و التقليل من مدة اشعاع الشمس أيام الحر ، و الإعتدال في انحدارها بحيث يمكن للسكان استعمال الدواب للتنقل و النقل . كما نلاحظ تسقيف بعض الطرقات ، وهذا لأهداف دفاعية ، منها أن العدو الراكب ، إذا تمكن من دخول المدينة ، فإنه لا يستطيع الوصول إلى المسجد ، قلبها و مركز قيادتها ، و مستودع الذخيرة و المؤن ، كما أن هذه التسقيفات ، تمكّن أهل المدينة من التنقل على السطوح من حي إلى حي ، دون اللجوء إلى الأزقة . و ربما كان الداعي لهذه التسقيفات

كذلك ، الحصول على المزيد من الظل صيفا ، و الوقاية من الرياح و الزوابع الرملية .


و هناك بعض الشوارع أكثر عرضا من غيرها، مزودة بمقاعد مبنية ، كانت قديما أسواقا للمدينة ، حيث أن المدن المزابية مرت بمجموعة من التوسعات على مدى تاريخها ، فرضها التزايد الديمغرافي للمدن ، و كان المزابيون في كل توسعة ينشئون سوقا و سورا و أبراجا جديدة للمدينة . و من أول اهتمامات المنشئين للمدينة كذلك ، حفر البئر العمومية ، التي لا يمكن تصور الحياة بدونها ، ثم تتلو هذه البئر آبار أخرى كلما امتد العمران . و الجدير بالذكر أن عملية الحفر هذه ليست بسهلة ، إذ تتم في الصخر ( في جميع المدن باستثناء تيـﭭْـرار ) ، و على عمق قد يزيد على سبعين مترا ، و بالوسائل التقليدية . يراعى في مساجد مْـزاب البساطة و التقشف و الإبتعاد عن كل ما قد يشغل المصلي عن الخشوع في عبادته ، حتى المحراب فإنه خال من أي زخرفة ، حتى في المساجد المبنية حديثا ، و هذا التزاما بتعاليم الشرع الإسلامي . و من أهم مميزات المسجد المزابي ، المئذنة ، التي يتخذها المزابيون عادة رمزا لهم نظرا لتميزها ، و قد اختارتها الشبكة المزابية رمزا كذلك . إن المئذنة المزابية من أهم ابداعات المهندس المزابي ن و قد استطاع أن يصدر شكلها إلى عدة مناطق في الشمال الإفريقي ، حتى المناطق الشمالية للنيجر و مالي . تنتصب المئذنة على شكل هرمي مقطوع ذي قاعدة مربعة ، على سبيل المثال فإن مئذنة تغردايت بها 122 درجة ، علوها 22 مترا، عرض قاعدتها 6 أمتار ، و عرض أعلاها متران ، سمك جدرانها يتناقص من متر واحد إلى 30 سم . بجانب المسجد تقع الميضأة و محاضر تعليم الصبيان ، و فوقه المخازن و السطح و مقر اجتماعات العزابة الذي يسمى تامنايت . تختلف مساحة و أهمية السطح من مدينة لأخرى ، حيث يعتبر سطح مسجد تيـﭭْـرار من أوسعها ، مما أكسبه أهمية و وظائف أكثر ، حيث يستقبل جموع المصلين في الأيام الصيفية الحارة ، في صلوات الفجر و المغرب و العشاء .

أما السوق ، فقد زادت مساحتها لتصبح ساحة واسعة ، بعد أن كانت شارعا في الأنسجة المبدئية للمدن المزابية ، كما تطورت وظيفتها الإجتماعية ، إذ كانت أول الأمر مكانا لتبادل المنتجات بين أهل المدينة ، و بينهم و بين قوافل البدو التي تقصد التجمعات السكنية للتجارة ، ثم أصبحت بعد ذلك تؤدي وظيفة اجتماعية أساسية ، إذ هي المكان العمومي الوحيد بعد المسجد ، الذي يمكن لأهل البلدة أن يجتمعوا فيه ، و يتبادلوا الأخبار ، و يتفقدوا أحوالهم يوميا ، و يستريحوا من تعب العمل ، بالإضافة إلى ممارستهم البيع و الشراء .
تختلف أشكال مساحات الأسواق ، فإذا كانت سوق آت ايزجن غير منتظمة الشكل تحيط بها مقاعد مبنية ، فإن سوق تغردايت مستطيلة تحيط بها 98 قوسا متفاوتة الأبعاد ، طولها 75 مترا ، و عرضها 44 مترا .


2: المنزل: هو العنصر الثاني في العمارة المزابية ، و هو العنصر الذي يظهر فيه خضوع المعمار المزابي بشكل كامل للتعاليم الإسلامية السّمحة ، و هذا ما سنوضحه في هذه الصفحة ، حيث سنوضح خصائص المسكن المزابي التقليدي بصفة عامة دون تفصيل .
المنازل المزابية التقليدية كثيرة التشابه ، مساحتها لا تتجاوز 100 متر مربع عادة ، تشتمل على طابقين و سطح ، و طابق تحت أرضي .
أول ما يُـلاحظ عند مدخل المنزل هو العتبة ، و هي درجة صخرية متوضعة عند مدخل المنزل قبل الباب ، يبلغ ارتفاعها حوالي عشرة سنتيمترات ، هذه العتبة تقي الدار من دخول الأتربة الرملية ، و مياه الأمطار ، و الحشرات الضارة و خروج الهواء البارد أيام الحر الشديد .
يبقى باب المدخل عادة مفتوحا طول النهار ، إلا أن المار في الشارع لا يستطيع مع ذلك رؤية ما بداخل الدار ، نظرا لتصميم المدخل الذي هو عبارة عن رواق صغير ينتهي بحائط مقابل ، ليُـكَوّن المدخل إلى وسط الدار منعرجا .
عند تجاوز المدخل الثاني تجد نفسك في رواق يسمى سقيفة ، به مقعد حجري منخفض بني للجلوس أمام المنسج صيفا ، و رحى تثبت في أحد زواياه لطحن الحبوب ، و الجدير بالذكر أن المنزل المزابي لا يحتوي على أثاث عادة ، حيث يكون أثاث البيت مبنيا .
من هذا الرواق تنقل مباشرة إلى وسط الدار المضاء بواسطة فتحة ( شـبّاك ) تصل الطابق الأرضي بالطابق الأول ( السطحي ) ، منها تنزل أشعة لشمس و يجدد الهواء ، و تعتبر هذه الفتحة بديلا عن النوافذ ، إذ أن المسكن المزابي يعتمد على الإضاءة العلوية ، و نادرا ما يحتوي على نوافذ ، و إن وُجدت ففي الطابق السطحي ، و تكون عبارة عن فتحة صغيرة في الحائط .
تُصَمـّم فتحات التهوية و الإضاءة بطريقة تجعل الساكن يستفيد لأطول وقت ممكن من أشعة الشمس ، خاصة شتاءًا .

تعتبر غرفة استقبال النساء " تيزفْري " أنسب موقع للجلوس حول وسط الدار ، هذه القاعة التي لا تكاد تخلو منها دار مزابية ، هي عبارة عن غرفة لها مدخل عريض نوعا ما ، لكنه بدون باب ، متجه نحو القبلة أو نحو المغرب للإستفادة أكثر من الضوء الطبيعي ، غدوا و أصيلا .
هذه القاعة لها دوران رئيسيان : أولهما إقامة المنسج الذي تصنع به الفرش و الملابس الصوفية ، ثانيهما أنها غرفة الأكل و سمر العائلة و استقبال النساء .
المطبخ فضاء صغير مفتوح على أحد جوانب وسط الدار ، و لا تكون له غرفة مخصصة عادة ، و يتكون من موقد حجري متصل بفتحة تهوية إلى السطح ، و تعلوه رفوف و أوتاد و بعض الكوات التي تستعمل لوضع لوازم و أواني الطبخ .
و يكون المطبخ ضمن وسط الدار بحيث لا تحس الجالسة أمام الموقد أنها في معزل عن باقي نساء الدار .
في إحدى جوانب وسط الدار ، يقع مدخل غرفة النوم الخاصة بربة البيت ، و بجانبه تقع عادة طاولة مبنية تحتها أواني الماء العذب و ماء الغسل .
بجانب مدخل وسط الدار ، نجد مطهرة و مرحاضا إلى جانبه مكان لربط المعزة التي تستر ما تبقى من فضلات الطعام ، و تجود بما تيسر من الحليب .
هذه المعزة كانت تنطلق كل صباح ( إلى وقت غير بعيد ) إلى حيث تتجمع فيه مع قطيع البلدة ، أين ينتظرها الراعي ، يخرج به في الشعب القريبة ، ليعود به بعد العصر إلى مدخل البلدة ، أين يفترق و تتجه كل معزة إلى دارها ، معتمدة على ذاكرتها التي لاتخطئ عادة .
هذا فيما يخص الطابق الأرضي ، و هو مخصص لاستقبال النساء نهارا عادة ، أما الطابق الأول ، و هو الطابق السطحي ، فيصعد إليه من مدخلين : الأول من أدراج تنطلق من وسط الدار تقع بجانبها عادة غرفة صغيرة لحفظ المؤونة و الأغذية ، و الثاني عن طريق حجرة صغيرة داخلها أدراج تقود إلى قاعة استقبال الضيوف الخاصة بالرجال في الطابق الأول ، هذه الأدراج المستقلة عن وسط الدار تجعل حركة الرجال ممكنة من الطابق الأول إلى الخارج بدون إحراج النساء غير المحارم .
بقاعة الإستقبال المسماة " لَعْلِي " أو " ادْوِيـريتْ " نافذة متوسطة الحجم نلاحظها من الشارع فوق باب الدار .
تحيط بالطابق الأول من بعض جوانبه غرف للنوم ، علاوة على غرفة الإستقبال الخاصة بالرجال التي لها باب إلى وسط هذا الطابق .
الباقي من هذا الطابق فضاء نصفه مسقف و نصفه مفتوح إلى السماء ، يفصل بينهما عدد من الأقواس . النصف المسقف يسمى "إيكومار".
النصف المفتوح يحتوي بأحد زواياه على الفتحة المطلة على الطابق الأرضي ، و تكون محاطة بعتبة صخرية تتوسطها قضبان معدنية ، و لها نفس فوائد عتبة مدخل الدار .
الجزء المسقف " إيكومار " يحمل مع الغرف السطح الذي تقضي فيه الأسرة ليالي الصيف ، و تخزن في جانب منه الحطب اللازم للطبخ و التدفئة .
بالطابق الأول كذلك مرحاض إلى جانبه مغسل ، كما أن به مطبخا لمناسبات الأعراس و المآتم و ما أشبهها .
أما الطابق التحت أرضي المسمى بـ " الدّهليز " فالأدراج المؤدية إليه تكون من مدخل الدار ، و هو مكان مكيّف طبيعيا ، حيث يكون باردا صيفا ، و دافئا شتاءا ، و يستعمل كمكان للنوم عادة .
يستعمل المِزابيون في بنائهم الأقواس ، و تحتوي الأقواس غالبا على كوات صغيرة ، تفيد كحوامل أو رفوف لوضع الآلات المضرة للصبيان و غيرها .
لا تزال معظم المنازل الواقعة خلف سور المدينة المِـزابية محتفظة بنفس الطراز القديم السابق ذكره إلى الآن ، سوى بعض التعديلات البسيطة التي أدخلت عليها حديثا ، كالبلاط ، و الكهرباء و الغاز ، بينما تحتفظ البيوت الحديثة بأساسيات الطراز المعماري التقليدي إلى حد بعيد .

بعض القواعد التي تحترم عند بناء المنازل :
هناك قواعد عامة و موانع في الفن المعماري المزابي أصدرها مجلس عمي سعيد (قديما) يلتزم بها كافة السكان منها :
- أن علو الدار لا يفوق 15 ذراعا .
- لا يسمح بإقامة الجدار على حدود السطح من الناحية الشرقية أو الغربية له كي لا يحرم الجار من ضوء الشمس ضحى و عشية .
- لا يجوز إسناد الدرج إلى جدار الجار إلا بإذنه ، و كذا المستراح أو مرابط الدابة إلا إذا سبق أحدهما الآخر ، فلا حق للجار الجديد أن يلزم جاره بتغيير الوضعية السابقة .
- لا يحدث أحد نافذة مهما كانت مساحتها إلا برخصة من الجيران ليحددوا له المكان الذي يمكن أن يحدث فيه هذه النافذة أو الكوة .
- في كل مدينة يعيَّن أمينان في عرف البناء ، إليهما ترفع الشكايات فيما يتعلق بالبناء .

إن الوصف السابق ينطبق على الدار الكاملة التي مساحتها نحو 100 متر مربع تقريبا . هناك عدد كبير من المنازل أقل اتساعا ، و تسمى بنصف دار ، مساحتها نحو 50 مترا مربعا .
إن بني مْزاب لم يشيدوا منزلا في أي مدينة من مدنهم ، إلا و رئيس جماعة البلدة لا يمتاز عن سواه لا في ملبسه و لا في مأكله و لا في سكناه ، و إن اتسعت داره فلكثرة عياله ، و هذا يدل ثانية على الروح الإسلامية التي أثرت على المزابيين في جميع جوانب حياتهم .




بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8302
الجنس : ذكر
نقاط : 173830
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء مارس 19 2014, 22:19



1 - المعطيات التاريخية:
إن التراث الأثري والثقافي يمثل أهمية علمية و تاريخية كبيرة من الناحية الجمالية، وكذا الثراء الفني الذي يعتمد على جمع الآثار الموروثة من أسلافنا، مرورا بمختلف الحضارات حتى الفترة الحالية ويمثل التوارث كنزا تاريخيا وحضاريا وفنيا.
وإن ولاية غرداية لمن يجهلها، ومن خلال المعطيات الجغرافية والمناخية، يمكن أن ينفي وجود الحياة بها بشكل قاطع، ولكن الدراسات الأثرية للمنطقة تؤكد عكس ذلك فالحياة دبت فيها منذ عصور ما قبل التاريخ .
1-1- فترة ما قبل التاريخ :
عرفت عدة مناطق من ولاية غرداية، حضارات تعود إلى عهد ما قبل التاريخ وبالتحديد إلى فترة العصر الحجري الحديث، وهذا من خلال الاستكشافات الأثرية التي ثم العثور عليها والمتمثلة في بعض الصناعات الحجرية وبعض المعالم الجنائزية في كل من : المنيعة و متليلي كما تم العثور على العديد من النقوش الصخرية على ضفاف سهل وادي ميزاب في كل من : أنتيسة وبابا السعد، و مرماد، وفيما يخص تاريخها فإن أغلبها يعود إلى حوالي 5000 سنة قبل الميلاد، وبالتحديد إلى فترة الليبيكوبربرية والباليونتولوجي الوسيط .[1]
كما أن الهضاب التي تشرف على مدينة المنيعة من الناحية الشمالية غنية بمخزونات مواد تعود إلى ما قبل التاريخ "سهام سواطير"، وبعض الكتابات تؤكد أن جماعات بدائية سكنت مغارات كانت موجودة بهذه المنطقة .
أولى الاكتشافات في هذا الشأن في منطقة وادي ميزاب، ترجع إلى حولي 50 سنة من قبل تحدد موقعها في نواحي مليكة وغرداية و القرارة [2]حيت تم العثور على أثار إنسان ما قبل التاريخ بالمنطقة من خلال ما عثر عليه الأستاذين : " بييرروفر pierre roffo ثم abonneau-goel" حيث أحصى الأستاذ " بيير" إحدى عشر (11) محطة[3] في محاضرة ألقاها في الدورة الحادية عشر(11) لمؤتمر ما قبل التاريخ بفرنسا سنة 1934 م وصف خلالها ما جمع من أدوات أضف إلى ذلك غنى المنطقة بالنقوش الصخرية[4] ، التي تراوحت مواضيعها بين الرسومات الحيوانية والهندسية، ورسوم لبعض أعضاء الجسم البشري، مثل : اليد والرجل، وبعض الصخور نقشت عليها رموز وحروف وأعداد أمازيغية .
ولم تعرف المنطقة كغيرها من مناطق الصحراء أي نوع من أنواع التواجد الروماني، حيث بقي على حدود واد الجدي بالصحراء، ولا التواجد الوندالي، أو البيزنطي، فيما كانت منطقة عبور لقوافل القبائل الزناتية.[5]
1-2- الفترة الإسلامية: "العصر الحديث"
1-2-2- فترة المعتزلة: من القرن 8م إلى القرن 10م
عند انتهاء الفتح الإسلامي لشمال إفريقيا عام 84هـ - 703هـ، اعتنق البربر ديانة الإسلام وساهموا في نشره، ولما ظهرت المذاهب الفقهية كان البربر وهم السكان الأصليون لوادي ميزاب على مذهب المعتزلة، وقد كانوا يسمون بالواصلية نسبة إلى مؤسس المذهب واصل بن عطاء، وأسسوا بعض القرى عرفت بالتجمعات السكنية حيث بلغت أكثر من 20 عشرين مجمع سكني اندثر معظمها، ومن أهم هذه القرى المندثرة التي احتفظت ببعض إطلالها .
- قرية تلزضيت - قرية الصوف - قرب سد مدينة العطف .
- قرية أولال بواحة العطف .
- قرية تمزارت بنواحي وادي ازويل ببنورة .
- قرية اتنوخاي بجوار السد الكبير لبني يزقن .
- قرية ثلاث موسى بواحة بني يزقن
- قرية بوهراوة[6] .
1-3- من القرن 10م إلى القرن 16م : فترة تبني المذهب الإباضي .
تتميز هذه الفترة باعتناق السكان الأصليين للمذهب الإباضي الذي يعود إلى العلامة عبد الله ابن إباض، حيث استطاع الاباضيون أن يضعوا اللبنات الأولى لإرساء حياة حظا رية جديدة، فأنشئوا 5 قرى عبر كامل سهل وادي ميزاب، وذلك خلال 3 قرون ونصف من القرن 11م على القرن 14م، بالرغم من قساوة الطبيعة وقلة الإمكانيات، وهذه القصور لا تزال قائمة إلى اليوم، وهي على التوالي.
- تاجنينت " العطف" 1011م – آت بونورة 457ه / 1065م .
- تاغردايت " غرداية "477ه / 1085م .
- آت يسجن "بني يزقن" 1321م.
- أتم ليشت "ملكية " 756ه / 1355م.
- وخارج إقليم وادي ميزاب تم تأسيس قصر المنيعة في القرن 10م، وقصر متليلي خلال القرن 14م .
1-4- الفترة العثمانية: من مطلع القرن 10ه / 16م إلى فرض الحماية 1853م.
- وخلال المنتصف الأول من القرن 17م تم إنشاء قصر القرارة في 1630م، وفي النصف الأخير تم تأسيس قصر بريان في 1690م، إثر تنقل جماعات من سكان ميزاب خارج الوادي.[7]
وتعتبر الفترة العثمانية في غرداية عموما وفي ميزاب خصوصا فترة هامة في تاريخ وعمران المنطقة، وهي الفترة الأقل غموضا لوفرت المادة التاريخية نسبيا، مقارنة مع الفترات السابقة، ولعل من أقدم النصوص المتعلقة بهذه الفترة نص للحسن ألوزاني ( حوالي 1552م ) يقول فيه:"ميزاب منطقة مأهولة في قفار نوميديا على بعد نحو ثلاث مائة ميل شرق تيكورارين، وعلى نفس المسافة من البحر المتوسط، تشتمل على ستة قصور، وعدة قرى سكانها أغنياء، وهي أيضا رأس خط تجاري يلتقي فيه تجار الجزائر، بجاية بتجار أرض السودان..."[8]
فبداية من هذا العهد أخذت الحياة الفكرية والاقتصادية، والعمرانية في النمو، والازدهار بسبب الطريق التجاري، التي استحدثها الميزابيون بكدهم ونشاطهم، فغدت منطقة ميزاب معروفة كمحطة تجارية هامة بشمال الصحراء في جنوب الجزائر، وأصبح موقعها لا يغيب عن الخرائط الجغرافية لتي أنجزها الأوروبيون خلال القرون الثلاثة 18،17،16م[9] .
ونجد أن أغلب المعالم التاريخية الباقية في منطقة ميزاب إلى يومنا هذا تعود في نشأتها إلى هذه الفترة،خاصة ما يتعلق منها بالعمارة الدفاعية .
1-5- الفترة الاستعمارية : مند فرض الحماية الفرنسية على ميزاب 1269هـ / 1853م .
- يقول أوقستان بيرنار:"بإستلائنا على ميزاب قضينا على عش الثورة الدائم والمستودع الذي كان يجد فيه الثوار ضدنا الأسلحة والعتاد والتموين "
- في 16 أكتوبر 1882م تلقى الجنرال دولا تور برقية من الوالي العام لويس تيرمان يأمره بتجهيز حملة ، والذهاب بها إلى ميزاب لإعلان الحاقة، اشتملت هذه الحملة على 1175 ضابط وجندي و معهم 500 فرس، و1851 بعير تحمل مؤونة شهر، غادرت الأغواط يوم : 10 نوفمبر، ووصلت إلى غرداية يوم 17 نوفمبر، ورغم المعارضة الشديدة للطلبة فإن الإلحاق أعلن عنه رسميا يوم: 30 نوفمبر 1882م، ورفع العلم الفرنسي محيا بواحدة وعشرين طلقة مدفعية .
- وكان الخراج المفروض على بني ميزاب عام 1853 قدره : 45 ألف فرنك، بقي إلى 1914م، حيث أخد في الارتفاع إلى أن بلغ عام : 1921م إلى 1035 ألف فرنك .
- وفي 01 نوفمبر 1882م، أصدر الوالي العام قرارا يقضي بإنشاء دائرة عسكرية بغرداية، تشمل قرى ميزاب السبع وأغا ليك، وورقلة، وشعانبة متليلي، وشعانبة المنيعة .
- وفي 12 ديسمبر 1882م، رفع وزير الداخلية ووزير الحربية إلى رئيس الجمهورية "قريفي" تقرير يقضي بإلحاق غرداية، وتم اختيار جبل بوزيزة المشرف على مدينة غرداية لا تبعد عنها سوى 400 م، لإقامة البرج العسكري الفرنسي، وشرع في بنائه يوم 26 ديسمبر 1882م، قسم مخصص للجيش، والقسم الآخر للمكتب الع والمستودعات، به مدفعان يمكن تصويبهما إلى كل من مدن غرداية، ومليكه، وبنورة، وبني يزقن، وبعد الاستقلال حول هذا البرج إلى فندق الرسميين .[10]
2- المعطيات الجغرافية:
2-1- الموقع الفلكي:
تقع ولاية غرداية بين خطي: 32 و20.33 شمالا، و بين: 2 و30 شرقا، وترتفع عن مستوى سطح البحر بـ 468 م.
2-2 الموقع الجغرافي:
تقع غرداية شمال صحراء الجزائر، ومقر الولاية مدينة غرداية، تبعد عن العاصمة بـ600 كلم، وتتربع على مساحة تقدر بـ 86.105 كلم، امتدادها من الشمال إلى الجنوب 45 كلم، ومن الشرق إلى الغرب من 200 الى250 كلم، وتحدها كل من :
- ولاية الجلفة وولاية الأغواط شمالا .
- ولاية البيض وولاية أدرار غربا .
- ولاية ورقلة شرقا .
- ولاية تمنراست جنوبا .
وتبعد مدينة غرداية بـ 200 كلم عن ولاية الأغواط وبـ 200 كلم عن ولاية ورقلة، و600 كلم عن ولاية أدرار وبـ 1200 كلم عن ولاية تمنراست، ويعبرها الطريق الوطني رقم (1) الرابط بين العاصمة الجزائرية والجنوب الكبير.-الخريطة *-
2-3- التضاريس:
تتميز ولاية غرداية بطبيعة صحراوية، باعتبارها جزء من الصحراء الكبرى، كما تحتوي على بعض المنخفضات، المتمثلة في الحمادات والشطوط وبعض الهضبات الصخرية المتقطعة المتكونة من طبقات كلية تتخللها، وديان عميقة متشعبة ومتداخلة، وأبرز مثال على ذلك سهل وادي ميزاب، الذي يقع فوق طبقة صخرية متقطعة تتكون من طبقات كلسيه لذا سميت ببلاد الشبكة، ومن أهم هذه الأودية وادي ميزاب، واد ن سا، واد قدير، واد بلوح واد متليلي، واد الأبيض، واد اريدلن، واد أنتيسه.[11]
2-4- المناخ:
كون الولاية واقعة في مدينة صحراوية فان مناخ المنطقة صحراوي جاف، والمدى الحراري واسع بين النهار والليل وبين الشتاء والصيف، وتتراوح درجة الحرارة شتاءا بين 1°إلى 25°درجة، وبين 18°إلى 48°صيفا، يعتدل الجو في فصلي الخريف والربيع، أما بالنسبة للتساقط فان قلة الارتفاعات ووجود حاجز للاضطرابات الجوية القادمة من الشمال المتمثلة في سلسلة جبال الأطلس الصحراوي جعلت من المنطقة قليلة التساقط، وبصفة غير منتظمة حيث يتراوح المتوسط السنوي مابين 50الى 60مم.[12]
وتهب على المنطقة رياح شمالية غربية باردة في الشتاء، وجنوبية غربية محملة بالرمال في الربيع والتي تلحق أضرارا بالمناطق الفلاحية، عن طريق التعرية، وفي الصيف رياح جنوبية حارة تعرف بالسيروكو .[13]
2-5- الشبكة المائية:
2-5-1- الشبكة المائية السطحية :
هي قليلة وهذا بالنظر إلى كمية التساقط القليلة والمتدبدبة، أما عن شبكة الأودية الرئيسية فان سيلانها مرتبط بكمية التساقط، وهي على العموم تسيل بمعدل مرة في السنتين بشكل طوفاني، يؤدي إلى خسائر مادية في المباني المحيطة بمجرى الوادي .
2-5-2- الموارد المائية الباطنية:
تعتمد المنطقة في احتياجاتها بشكل كبير على الموارد المائية الجوفية، والتي تتوفر بكميات كبيرة هائلة، حيث هناك جيبان مائيان أساسيان تعتمد عليهما المنطقة وهما:
- الطبقة المائية الجوفية : تتغذى هذه المنطقة من مياه الأنهار وجريان الأودية إذ أن منسوب المياه فيها يتغير نسبيا حسب كميات التساقط ومدى جريان الوادي وهذه الطبقة،و يقدر عمقها بين 10الى15م .
- الطبقة المائية الالبية :تتعمق في الطبقة القارية التدريجية إذ أنها تحقق جميع احتياجات الولاية من المياه، وهي تتربع على مساحة 600.000 كلم² من التراب الجزائري .
3- المعطيات الاجتماعية:
إن موضوع معرفة التاريخ الحقيقي المحدد لقدوم العائلات الموجودة حاليا في ولاية غرداية، يصطدم بأكثر من عقبة، فمن ناحية أولى هناك نقص كبير في المؤلفات التاريخية التي تناولت العائلات القادمة إلى هذه المنطقة، وزمن قدومها ضمن أيت ظروف تمت وهذا النقص لم تستطع تجاوزه المحاولات الفردية، ومن ناحية أخرى نجد في الولاية نوع من التراث الشعبي المنقول شفويا، و المتعارف عليه في رواية أصل العائلات[14] ، ولكن الروايات تختلف نوعا ما ولكنها تتفق على أن السكان في هذه الولاية هم من العرب، والبربر امتزجت دماؤهم مع مرور الزمن، حتى انه حاليا لا يمكن نسبة جماعة إلى عرق محدد فالسكان الأصليون الذين قطنوا في ربوع ولاية غرداية قدموا من مختلف أنحاء الجزائر ومن من مختلف أنحاء الوطن العربي كذلك[15].
فخلال الحقبة التاريخية الممتدة ما بين : القرن 10 والقرن 17م توافدت أقوام متعددة إلى سهل ميزاب، فهناك هجرة كانت نتيجة لسقوط دولة مدرار، وهناك قبائل قدمت من وارجلان بعد خراب مدينة سدراتة في 1075م، على يد أحد أمراء قلعة بني حماد المنصور بن الناصر "، و الغزو الثاني في سنة 1229م بقيادة يحيى بن إسحاق النيورقي في ثورته ضد الموحدين فتدمر نهائيا سنة 1274م[16]، وقبائل أخرى قدمت من وادي ريغ بنواحي تقرت، وقبائل قدمت من جبل عمور، وقصر البخاري، والمدية، و الأبيض سيدي الشيخ، ومن جبل نفوسة بليبيا، ومن جزيرة جربة بتونس، ومن مدينتي سجلماسة وفقيق بالمغرب الأقصى، من إقليم الساقية بالصحراء الغربية .
هذه الهجرات المتعددة كونت خليطا بشريا انصهر في بوتقة واحدة تحت راية المذهب الإباضي، و يطلق عليهم جميعا بنو زاب مثل من سبقهم بها[17]، ومع مرور السنين تزايد عدد السكان وأسست قرى كتلك التي أسست سنة 1004م وتدعى "اغرم انواداي" بين مليكة الحالية والوادي على سفح الجبل وقد خرج بها أولاد عبد الله عام 1123م ولم يبق سوى مسجدها، وكان السكان يسكنون أسفل المسجد الذي عند الوادي، لينتقلوا إلى حيث هم اليوم, وفي 1012م أسس خليفة بن أبغور مدينة العطف وكانت تسمى- تاجنينت – يقصد بها المكان المنخفض- وسكنت هذه القرية 13 عائلة أصلها من المعتزلة،[18] ويذكر الشيخ أطفيش في الرسالة الشافية أن أهل العطف كانوا موجودين في قرية اسمها- اغرم نتالزصيت - ويعني قرية الصوف . [19]
إن بني ميزاب وإخوتهم من بني بادين بنو عبد الوادي وبنو توجين وبنو زردال من قبيلة زناته البربرية لما فشلت ثوراتهم ضد قبيلة كتامة تم من بعدهم صنهاجة .
وفي النصف الأخير من القرن الرابع هجري (4هـ) نزحت زناته إلى شمال الصحراء، فانتشروا في بين زاب وملوية حتى الجنوب واستقروا بها وعمروها،[20] ولما ظهرت المذاهب الفقهية سبقت إلى بني مصعب أصول المعتزلة الواصلية، وقد كان هؤلاء السكان يغلب عليهم طابع البداوة والبساطة، ونظام حياتهم يعتمد على تربية المواشي بالدرجة الأولى وعلى الزراعة بالدرجة الثانية، كما توجد بعض القرى والمد اشر التي اندثرت ولم يبق منها إلا بعض الآثار، والتي لا يعرف عنها إلى حد الآن إلا القليل، والمتعلق خاصة بأسمائها ومواقعها نذكر منها : تمزرت- نرشى – اكنوناي، و من ذلك ما ذكره الشيخ إبراهيم مطياز عن قرية بوهراوة شمال شرق غرداية، حيث كانت معمورة بالمعتزلة انقرضت، و لم يبق لها أثر وفي إشارة إلى العلاقة بينهم وبين الرستميين أكد أن العلاقة كانت متوترة، إلى درجة أنهم دخلوا في حروب ضدهم.
كما اشتهرت عدة مناطق من ولاية غرداية مند القديم، بتواجد قبائل الشعانبة الدين قدموا من القطاع ألوهراني ومن مختلف أنحاء الصحراء الجزائرية في سهل ميزاب كما تمركزوا و بكثرة في مدينة متليلي .
وفي القرن السابع عشر ميلادي (19م) كثر عددهم فرحل قسم منهم لتأسيس مدينة المنيعة، سمو بشعانبة مواضي، أما الدين بقوا في متليلي فقد سمو بشعانبة برزقه .
كما توافدت قبائل بني مرزوق الذين قدمو إلى غرداية سنة 1527م، و استقروا بالمنطقة
الشرقية، عند سفح قصر غرداية، وقبائل المدابيح الدين قدموا إلى غرداية سنة 1586م،واستقروا بالمنطقة الشمالية عند سفح قصر غرداية، وفي واحة الضاية، أما في قصري القرارة وبريان بجانب المزابيين الذين أسسوا تلك القصور، فقد نزحت أليهم قبائل عربية تتمثل في قبائل العطاطشة وأولاد السائح والزناخرة وأولاد الشرفة ومغازي . [21]
وفي بريان يسكن إضافة إلى الجماعة الاباضية، أولاد يحيى وهم من السكان القدامى في المدينة، وكانوا قبل ذلك في العطف، فحلوا منها في وادي ن سا ثم استقدمهم آل بريان، وفسحوا لهم المدينة، ومنهم كذلك آل دبادبة، وكانوا في بني يزقن ثم انتقلوا إلى بريان في الأزمنة الأخيرة فسكنوها .
وفي القرارة يسكن إضافة إلى الجماعة الاباضية أولاد الشرفة، ومغازي، وهم من المهاجرين القدامى إلى القرارة .
وهناك عائلات أخرى حلت في بعض مدن ولاية غرداية، منذ قرن أو أقل، وتعاملوا مع السكان ثم استحسنوا المكان فاستقروا فيه .
أما من الناحية الاقتصادية فيذكر لنا التاريخ أنهم انقسموا إلى مجموعتين، أولاهما: استقرت حول مراكز شبه حضارية محصنة طبيعيا وآمنة، مثل قصر متليلي، والمنيعة التي كونوا فيها حضارة عمرانية، هذا عن المجموعة المستقرة، أما مجموعة البدو فإنها ترحل بعيدا بمواشيها إلى مراعي صيفية وشتوية، ثم ما تلبث أن تعود إلى المجموعة الأم من جديد بعد انتهاء موسم الرعي . [22]
بالإضافة إلى الجماعات اليهودية، فنجد أن النواة الأولى لهذه الجماعات قدمت من جزيرة جربة "جنوب تونس" كان لها وجود متميز في المنطقة حيث استقرت من زمن بعيد، والجماعة بأكملها غادرت التراب الولائي سنة 1962م .
أما بالنسبة لتوزيع السكان في القرن 21 م على مستوى البلديات نجده غير عادل، وغير متوازن ومن خلال الخريطة يمكن استخلاص ثلاث صور للتوزيع البشري:
- المناطق المكتظة:
المتمثلة في المناطق ذات ميراث تاريخي ومعماري وخصائص طبيعية مميزة تتمثل في:غرداية، القرارة، العطف
- المناطق المتوسطة الكثافة السكانية:
تشمل المناطق التالية: المنيعة، بريان، متليلي الشعانبة
- المناطق القليلة السكان:
وهي المناطق الجنوبية للولاية: حاسي لفحل، سبسب، زلفانة .
4- المعطيات الإدارية:
ولاية غرداية ظهرت كنتيجة للتقسيم الإداري الوطني لسنة 1984م، حسب القانون رقم 09184 حيث كانت في السابق تشكل إحدى دوائر ولاية الأغواط وتتفرع إلى تسعة (09) وتشتمل على ثلاث عشر (13) بلدية [23]









الدائرة
البلدية
المساحة بكلم² للبلديات
غرداية
القرارة
بريان
الضاية
زلفانة

غرداية
القرارة
بريان
الضاية
زلفانة
300
2900
2200
2175
2220
بنورة
بنورة
العطف
810
750
متليلي
متليلي
سبسب
7300
5640
منصورة
منصورة
حاسي لفحل
6500
6715
المنيعة
المنيعة
حاسي القارة
27000
22000
- الجدول رقم 1 :الخريطة **
- غرداية :
أنشئت سنة 447هـ /1053م وأول من سكنها الشيوخ: بابا الجمة، أبو عيسى بن علوان، وبابا سعد، وأصل تسميتها تغردايت بالمزابية، وهي القطعة المستصلحة من الأرض والواقعة على حافة الوادي، أو الأرض التي يحيط بها الماء، وتعني كذلك الغار أو الكهف الذي كانت تتعبد فيه امرأة اسمها " داية "، وصنفت المدينة عام 1982م كمعلم تاريخي ومكسب للحضارة الإنسانية من طرف اليونسكو، وهذا بفضل الهندسة المعمارية الفريدة من نوعها في الجزائر، وتتشكل من سبعة قصور حملت تسميات عربية وبربرية وهي:العطف، بنورة، تغردايت، بن يزقن، ملكية، القرارة، بريان .
وما يميزها طريقة التحكم في زمام الأمور في هذه المدينة المنقسمة بين الأعيان لكلا الفرقتين الميزانية، والعرب من فرقة الشعانبة .
- القرارة :
أسست سنة 1040هـ /1630م ولم تحتل مكانها الحقيقي مع بقية المدن إلا سنة 1669م، مع الإشارة إلى أنها كانت هناك قريتان عامرتان قبل إنشاء القرارة حاليا فالأولى كانت تسمى: " لمبرتخ أغرن أوداي"، وأما الثانية فتسمى القصر الأحمر وتبعد على مقر الولاية بحوالي: 120كلم، تتميز بقصرها القديم ومسجدها العتيق وواحة النخيل التي تحيط بالمدينة .[24]
- بريان:
أنشئت في أوائل القرن الحادي عشر هجري أي سنة 1101هـ/1690م وتبعد ب45 كلم عن مقر الولاية، ترجع أصول تسميتها إلى- آت أبرقان وأبرقان- لفضة بربرية تعني الخيمة وهناك من يعلل التسمية تعليلا جغرافيا، إذ يرى أن موقع المدينة كان يسمى قديما بريان من طرف رعاة غرداية الذين يقصدونه لكثرة مياهه، وتتميز المدينة بقصرها الذي يعد معلما تاريخيا هاما وتقع في تقاطع الأودية الثلاثة: بالوح، السودان، ن سا . [25]





- ضاية بن ضحوة :
تبعد بـ11 كلم عن مقر الولاية، تتواجد في مجرى وادي ميزاب، سكنت في حدود 995هـ تتميز بواحات نخيلها وقصرها القديم، والنقوش الحجرية، والصناعات التقليدية .
- زلفانة:
تبعد بحوالي 65كم أنشئت عقب انجاز البئر الارتوازي من قبل الإدارة الفرنسية سنة 1956م، عند انجاز الطريق الوطني رقم 46، تتميز بغابات النخيل، وحماماتها المعدنية التي جعلت منها منطقة سياحية .
- بنورة:
أنشئت سنة 457هـ/1065م واسمها نسبة إلى القبيلة المصعبية التي سكنت هذه المدينة قديما تتميز بأنها مبنية فوق ربوة صخرية منيعة، مما شكل لها سورا طبيعيا [26]
- متليلي:
التي تبعد حوالي 45كلم جنوب غرداية، وسكنت في العهد القديم خلال القرن 14م، أما عن نسبة تسميتها فهناك من يرى أنها لفضة بربرية معربة يقصد بها الجبل، ولها معالم تاريخية من بينها قصر متليلي الشعانبة، متحف المجاهد، ضريح سيدي احمد بن بوحفص، مقام سيدي بولنوار، مقام سيدي الشيخ، وتشتهر بإحياء عيد المهري في ربيع كل سنة، وبصناعتها التقليدية المتنوعة ـ الزربية، الجلود، النقش على الكر ناف
- منصورة:
تتميز بالطابع الفلاحي وبمناظر طبيعية رائعة، أضفت عليها بساتين النخيل والجبال الرملية المترامية الأطراف .



- المنيعة:
تقع على بعد 270 كلم جنوب الولاية أين يتربع قصرها القديم " القليعة "، الذي تأسس في القرن 10، أما تسميتها فقد أطلقت عليها في البداية اسم " تاوريت " وبقيت هذه التسمية منذ بداية القرن السادس هجري إلى غاية القرن السابع هجري حيث استبدل بالقليعة نتيجة المعارك التي عرفها القصر، وفي بداية القرن 11 م استبدل باسم المنيعة، يوحي مظهره الخارجي بالقوة والمناعة، كانت تسكنه قبيلة " مضغرة " الزناتية على عهد ابن خلدون، وظل محتفظا ببعض معالمه التي ما زالت تستهوي السياح، وتتميز هذه المدينة بمياهها المعدنية العذبة، ومتحفها الذي يضم مجموعة هامة من المصنوعات الحجرية جمعت من ما يقبل التاريخ، وضريح الأب " دي فوكو " De.Foceault، والكنيسة الكاثوليكية التي تعتبر أول كنيسة بالجنوب الجزائري، تقع على بعد 02 كلم شمال المنيعة، بالإضافة إلى السور الدفاعي، والمسجد العتيق، تتميز بصناعتها التقليدية المتنوعة.







[1] -ديوان حماية وادي ميزاب وترقيته،: دليل ولاية غرداية، 32شارع فلسطين،غرداية،الجزائر،جانفي 2006،ص2

[2] - ولاية غرداية : واقع الاستثمار السياحي في ولاية غرداية وآفاق تطويره – تقديم ولاية غرداية ص 02 .

[3]- Pierre roffo: contrôlabilité. à l'étude de la préhistoire du Sahara septentrional ancienne imprimerie Alger 1934 . P. 125.

[4] - يوسف بن بكير الحج سعيد:تا يخ بني ميزاب دراسة اجتماعية واقتصادية وسياسية ط 02 – المطبعة العربية – 11 نهج طالبي أحمد غرداية – 2006 م – ص 10 .

1-marth et Edmond couvions:Kharidjisme:Momegraphie du M'Zab imprimerie Marocain vigie, Casablanca, paris 1926.p.217

[6] ديوان حماية وادي ميزاب-نفس المرجع- ص2

[7] ديوان حماية وادي ميزاب وترقيته، المرجع السابق ، ص 3

[8] ألوزاني (الحسن ابن محمد الفاسي):و،صف إفريقيا، ترجمت محمد ألحاجي ومحمد الأخضر،ج 2 دار العرب الإسلامي،بيروت 1983،ص 135،134.

الاولى سنة 1537م, والثانية سنة 1570م وعن هاتين الخريطتين وغيرهما بنظر : (orteils) من أقدم الخرائط خريطتان أنجزهما اورتيليوس 2
-livre l'Algérie de historique géographie de atlas hanzadian c d Z -1930-1830 centenaire du d’or.

[10] يوسف بن بكير الحاج سعيد-نفس المصدر-ص

[11] ديوان حماية وادي ميزاب وترقيته .المرجع السابق ص1.

[12] مديرية التخطيط والتهيئة العمرانية لولاية غرداية .نفس المرجع .ص12

[13] مديرية السياحة: واقع الاستثمار السياحي في ولاية غرداية ،وأفاق تطويره .تقديم ولاية غرداية .ص12

[14] مصطفى إبراهيم رمضان: حول خواطر حول الوضعية الاجتماعية والعلاقات الإنسانية’ مكتبة نزهة الألباب, حي بابا السعد, غرداية’ ص11

[15] إبراهيم محمد طلاي:,-المدن السبع في وادي ميزاب, جمعية التراث لبني يزقن غرداية,ص9

[16] يوسف بن بكير الحاج سعيد المرجع السابق, ص29

[17] -ديوان حماية وادي ميزاب وترقيته, المرجع السابق, ص3

[18]- marth et Edmond couvions : op cit P 228.

[19]-Claude pavard : lumiére du M’zab. Edition déboise paris. France P 12.

[20] - إبراهيم مطياز ـ تاريخ ميزاب ـ بني مخ ، ص 07 .

[21] يوسف بن كبير الحاج سعيد- المرجع السابق،ص 13

[22] مصطفى إبراهيم رمضان،المرجع السابق،ص 12
.

[23] مديرية التخطيط والتهيئة العمرانية لولاية غرداية، المرجع السابق،ص 07


[24] مديرية السياحة، المرجع السابق، ص 12،

[25] - مديرية السياحة،الصناعة التقليدية لولاية غرداية، فوتوغرافية ،إمكانيات ولاية غرداية في السياحة والصناعات التقليدية غرداية ،ص 11


[26] - ديوان حماية وادي ميزاب : المرجع السابق ، ص 15 .




بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
حكيمو
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 2889
الجنس : ذكر
نقاط : 7646
السمعة السمعة : 126
العمر : 48

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء مارس 19 2014, 22:59

أقدم شكري الكبير لأختي العزيزة سارة على دعواتها الصادقة لنا بالأمن والعافية والسلامة من شر الفتن
حفظ الله غارداية وسكانها وكل الجزائرييين بصفة عامة ..


كما أشكر أيضاً أخي العزيز زكرياء على طرحه للموضوع الخاص بغارداية 
وتقديمه لنبذة التاريخية للبلدة ولسكانها وعاداتها بالرغم أن هذه الحوصلة فيها ما يقال .....
لأن ما يطرح  في قوقل لا يمكن إعتماده كمصدر لتاريخ الأمم والشعوب بسبب ( نقص المصداقية ) كما يعلم الجميع
المهم كنت حاب التركيز أكثر عن أسباب الخلاف بين المتساكنين
واسباب الفتنة القائمة الأن لكي يعلم الجميع ما يحدث فعلاً في غارداية
لأن الإعلام لا يعتمد المصداقية بل التحيّز  ولا ينقل الصورة الحقيقية في أغلب الحالات...


شكراً جزيلاً للجميع على الإهتمام


*********
***
*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
inass
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1291
الجنس : انثى
نقاط : 2410
السمعة السمعة : 15
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الخميس مارس 20 2014, 15:47

اشكرك زكرياء على هذا الطرح الهام
نسال الله تعالى ان يعيد الأمن و السلام إلى مدينة غرداية
و تعود كما كانت منبعا للعلم و المعرفة
و مركز سياحي متميز
اللهم آمن إخواننا في غرداية و اصلح بينهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8302
الجنس : ذكر
نقاط : 173830
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الخميس مارس 20 2014, 15:52

كانت هذه فقط مقدمة تاريخية و جغرافية عن مدينة غرداية
ننتظر من ذوي الإختصاص و من هم قريبون من منطقة الحدث " غرداية"
أن يفيدونا بكل جديد عن اسباب الخلاف و جذور الأزمة كيف بدأت
و ما هي الأسباب التي تجعل الخلاف يتجدد في كل مرة؟
بالاضافة إلى دعواتكم بتحسين حال مدينة غرداية و أهلها
شكرا لمروركم و ردودكم الطيبة




بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
هداية بسملة
صديق ذهبي
صديق ذهبي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 5084
الجنس : انثى
نقاط : 9538
السمعة السمعة : 110
العمر : 45
الموقع الموقع : صداقة سوفت

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الخميس مارس 20 2014, 21:06

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أولا أريد أن أشير هنا إلى أن آراءنا و وجهات نظرنا نابعة مما نقرأه في الجرائد أو نشاهده على شاشات التلفزة
و لن يكون باي حال من الأحوال اصدق و اقرب إلى الحقيقة ممن يعايشون المشكلة هناك في غرداية
ثانيا بعد ما شاهدت عدة حصص لاحظت ان كل طرف يلقي باللوم على الطرف الثاني 
بأنه هو البادىء 
فلا نملك غير الدعاء 

" اللهم أطفئ نار الفتنة
التي اشتدت مع اخواننا يارب
 اللهم احفظ بلادنا من كل سوء
اللهم ألهمهم رشدهم و وحد صفوفهم
اللهم لا تشمت بنا الأعداء و المتربصين
اللهم ألف بين قلوب إخواننا في غرداية و بين كل الجزائريين و اجعلهم كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا"


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8302
الجنس : ذكر
نقاط : 173830
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء أبريل 09 2014, 17:21

اللهم آمنا في وطانا وادم نعمة الأمن والاستقرار في بلادنا بلاد المليون شهيد اللهم من أرادنا وبلاد المسلمين بسوء فاشغله بنفسه واجعل كيده في نحره يا حي يا قيوم برحمتك نستغيث اللهم اعصمنا من الفتن اللهم ثبت قلوبنا على طاعتك اللهم من أرادنا بسوء فاقلب سوءه على نفسه يا ارحم الراحمين يا غياث المستغيثين يا ذو الجلال والإكرام اللهم إنا نجعلك في نحورهم ونعوذ بك من شرورهم يا قوي يا عزيز
اللهم آمن إخواننا في غرداية و اقلب خوفهم أمنا ، اللهم أطفىء الفتنة و انتقم ممن أيقظها
اللهم أمين اللهم أمين اللهم امين




بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
sara hajer
صديق ذهبي
صديق ذهبي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 7059
الجنس : انثى
نقاط : 14081
السمعة السمعة : 115
العمر : 45
الموقع الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء أبريل 09 2014, 17:29

اللهم احفظ بلادنا بحفظك وامنها بأمنك وابعد عنها الفتن ماظهر منها ومابطن

االلهم عليك بأعداء الدين من المنافقين ومن ولاهم ومن عاونهم

اللهم من تعلم به خيرا منهم فرده للحق والسنه ردا جميلا

اللهم من اراد مقدساتنا وبلادنا بسوء فاشغله بنفسه ورد كيده في نحره واجعل تدبيره في تدميره يارب العالمين

اللهم ادم علينا الاستقرار والامان يارب العالمين

اللهم لاتؤاخذنا بذنوبنا

اللهم لاتاؤخذنا بمافعل السفهاء منا

اللهم انصر من نصر الدين

اللهم انصر اهل سنتك

اللهم اهدي من ظل من عبادك للطريق المستقيم

اللهم انر قلوبهم بحبك وحب نبيك وحبك صحابة نبيك يااااارب العالمين



والحمد لله رب العالمين




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
inass
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1291
الجنس : انثى
نقاط : 2410
السمعة السمعة : 15
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء أبريل 09 2014, 17:31

اللهم امنا في بلادنا
اللهم امنا في اوطننا
اللهم امنا في بيوتنا
اللهم امنا في اعراضنا
اللهم امنا في اموالنا
اللهم امنا في اعمالنا
اللهم امنا في خلاوتنا
اللهم احفظ مصر وشعبها من كل سوء
اللهم ولي امورنا خيارنا ولا تولي امورنا شرارنا
اللهم ولي علينا من يصلح
اللهم نجي مصر من الفتن ما ظهر منها وما بطن
اللهم نجي مصر من المكائد والمحن
اللهم انا فوضنا امورنا اليك وتوكلنا عليك
واحسنا الظن بك فكن لينا وليا ونصيرا يا ارحم الراحمين
ربنا وقفنا علي بابك سائلين فلا تردنا خائبين
واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هداية بسملة
صديق ذهبي
صديق ذهبي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 5084
الجنس : انثى
نقاط : 9538
السمعة السمعة : 110
العمر : 45
الموقع الموقع : صداقة سوفت

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء أبريل 09 2014, 17:35

مع تجدد الاضطرابات في غرداية لا يسعنا إلا ان نرفع أكف الدعاء تضرعا إلى الله:

اللهم آمنا في أوطاننا وأصلح أئمتنا وولاة أمورنا ،اللهم من أراد بلادنا وبلاد المسلمين بسوء فأشغله بنفسه ورد كيده في نحره وإجعل تدبيره تدميرا ياسميع الدعاء , اللهم إحفظ بلادنا وبلاد المسلمين من شر الأشرار وكيد الفجار وشر طوارق الليل والنهار , اللهم إحفظ بلادنا من عبث العابثين وكيد الكائدين وعدوان المعتدين ..آمين آمين آمين . …


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
saidat fouad
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 2053
الجنس : ذكر
نقاط : 3273
السمعة السمعة : 55
العمر : 46

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء أبريل 09 2014, 20:39

اللهم امين يارب العالمين اجعل هذا البلد امنا وابعد عنه الفتن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://SAIDATSAMIR@YAHOO.FR
فاطمة اكرام
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 2409
الجنس : انثى
نقاط : 5401
السمعة السمعة : 21
العمر : 60
الموقع الموقع : صداقة سوفت

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الأربعاء أبريل 09 2014, 23:26

امــــــــــــــــــــــــــين رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8302
الجنس : ذكر
نقاط : 173830
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الإثنين أكتوبر 13 2014, 20:57

من حين لآخر تتجدد الفوضى و الاشتباكات في غرداية الحبيبة بأيدي بعض العابثين بأمن البلاد و مستقبلها 
بدعوى الانفصال و الحرية و ....
لا يسعنا إلا أن نرفع أكفنا بالدعاء إلى رب العباد بأن يحفظ غرداية و بلدنا الجزائر من كل شر 
كما ندعو أهلنا و إخواننا في غرداية إلى التعقل و نبذ العنف و التسامح





بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
جيمي
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 2317
الجنس : انثى
نقاط : 4538
السمعة السمعة : 40
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الإثنين أكتوبر 13 2014, 21:04

اللهم احفظ بلدنا الجزائر و كل جزء من ترابها الطاهر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حكيمو
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 2889
الجنس : ذكر
نقاط : 7646
السمعة السمعة : 126
العمر : 48

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الإثنين أكتوبر 13 2014, 21:11

بارك الله فيكما أخي زكرياء وأختي جيمي على دعواتكما الصالحة 
وأسالأ الله عز وجل أن يحفظ بلدنا غارداية وكل الجزائر الحبيبة 
من شر الحاقدين ودعاة الإنفصال العابثين 
أمين ا رب العالمين 


*******
***
*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sara hajer
صديق ذهبي
صديق ذهبي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 7059
الجنس : انثى
نقاط : 14081
السمعة السمعة : 115
العمر : 45
الموقع الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الإثنين أكتوبر 13 2014, 21:25

كلنا معكم إخوتنا في غرداية 
ما يحزنكم يحزننا و ما يسعدكم يسعدنا فأنتم جزء من هذا الوطن لا يتجزأ و لا ينفصل أبدا بإذن الله مهما حاول المغرضون و الانفصاليون
كلنا يد واحدة ضد دعاة الانفصال و التفرقة 
ربي معاكم و يبدل خوفكم أمنا 






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صفاءالحب
مشرفة
مشرفة


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1538
الجنس : انثى
نقاط : 2949
السمعة السمعة : 50
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: غرداية و أمل الغد الأفضل ...   الثلاثاء أكتوبر 14 2014, 14:53

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
غرداية و أمل الغد الأفضل ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى صداقة سوفت :: ¯°·.¸¸.·°¯°·.¸¸.·°¯ المنتديات العامة ¯°·.¸¸.·°¯°·.¸¸.·°¯ :: ۩ الحوار و النقاش الجاد ۩-
انتقل الى: