نورت منتديات صداقة سوفت ياآ ~ زائر ~ إن شاء الله تكون بألف خير وعاآفية ... نحن نناضل لبناء مجتمع تعمه معاني الصداقة والأخوة المعمقة بالحب والود
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

"ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولا" ***
يُنصَبُ حول العرش يوم القيامة منابِر من نور عليها قوم لباسهم من نور ووجوههم نورليْسُوا بأنبياء ولا شهداء....يغبِطهم الانبياء والشهداء...هم المتحابون في الله على غير انساب بينهم ولا أموال يتعاطونها .



شاطر | 
 

 المهدي المنتظر أصبح هو الذي ينتظر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
yamin
صديق جديد
صديق جديد


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4
الجنس : ذكر
نقاط : 10
السمعة السمعة : 1
العمر : 42

مُساهمةموضوع: المهدي المنتظر أصبح هو الذي ينتظر   الخميس يونيو 12 2014, 04:03

المهدي الذي ننتظره أصبح هو الذي ينتظرنا

علامات الساعة الكبرى

باسم الله الرحمان الرحيم
"وَلِلّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا أَمْرُ السَّاعَةِ إِلاَّ كَلَمْحِ الْبَصَرِ أَوْ هُوَ أَقْرَبُ إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ"
صدق الله العظيم[النحل : 77]

المهدي المنتظر
هذا النبأ العظيم هو من علامات الساعة الكبرى

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
”أُبَشِّرُكُمْ ‏ ‏بِالْمَهْدِيّ ‏ ‏يبْعَثُ فِي أُمَّتِي عَلَى اخْتِلافٍ مِنْ النَّاسِ وَزَلازِلَ فَيَمْلأ الأرْضَ ‏‏ قِسْطًا وَعَدْلا كَمَا مُلِئَتْ ‏جَوْرًا وَظُلْمًا ‏يَرْضَى عَنْهُ سَاكِنُ السَّمَاءِ وَسَاكِنُ الأرْضِ"
وقال ايضا : ”‏لَوْ لَمْ يَبْقَ مِنْ الدُّنْيَا إلا يَوْمٌ ‏ لَطَوَّلَ اللَّهُ ذَلِكَ الْيَوْمَ ‏‏حَتَّى يَبْعَثَ فِيهِ رَجُلا مِنْ أَهْلِ بَيْتِي ‏يُوَاطِئُ ‏ ‏اسْمُهُ اسْمِي ‏يَمْلأ الأرْضَ قِسْطًا وَعَدْلا كَمَا مُلِئَتْ ظُلْمًا وَجَوْرًا“

من أحاديث الرسول الكريم نتأكد من العلامات الصحيحة لظهور المهدي المنتظر
"اخْتِلافٍ مِنْ النَّاسِ وَزَلازِلَ"    و   "امتلاء الارض بالجور والظلم"

والعلامات الأخرى التي تقال عن ظهوره ليست منطقية

العلامة التي يعرفها تقريبا كل الناس أن المهدي المنتظر سوف يظهر في مكة, فهذا صحيح ولكن ظهوره في مكة سيكون للمبايعة (ليس شرطا أن يكون موطنه في مكة بل ظهوره في مكة)
والعلامة التي يقول فيها الناس سيكون في ظهور المهدي المنتظر خير كثير للناس, هذا صحيح ولكن سيكون ذلك بعد توليه الخلافة على الارض, فالشيء الذي يأتي به المهدي هو الهدى
والعلامة التي تقول أن ظهور المهدي المنتظر يكون عندما لا تبقى اي أسلحة متطورة واننا سنرجع الى عصر السيوف والرماح, ان هذا الكلام فارغ, ماهذه الافكار البلهاء, ما هو الشيئ الذي سيذهب بالاسلحة ؟, ان عقولنا هي التي ستذهب ان لم نستعملها في التفكير الصحيح

ان كنت تظن انه لن يأتي الان وان موعد ظهوره مازال بعيدا فانك مخطئ فلقد مر أكثر من 14 قرنا على وفاة الرسول محمد عليه الصلاة والسلام

- لا تظن أبدا أن أول علامات الساعة الكبرى سوف تبدأ بخروج الدابة او بخروج المسيح الدجال او خروج يأجوج ومأجوج

لذلك يجب ان يكون ظهور المهدي المنتظر أولا, وذلك لهداية البشرية للطريق الحق ولتبيان أمور مهمة

والعلامات الاخرى ماهي الا اسرائيليات, يعني أحاديث وحكايات مفبركة من عند اليهود وهي مدسوسة في الدين الاسلامي لتظليل امة الاسلام وتغليطهم, وذلك بتوجيه من المسيح الدجال الذي نجح فعلا في ترسيخ فكرة أن المسيح الدجال أعور ومكتوب على جبينه "كفر" ليغر به الضالين الذين لا يتدبرون القرآن الكريم
 
والله سبحانه وتعالى لم يخلقنا عبثا, لقد خلقنا لعبادته وخلق لنا عقلا لنميز به بين الحق والباطل وبين الصحيح والخطأ ومعرفة الحق والباطل يقرها العقل الناضج الذي يميز بين ما هو اقرب للتصديق وللمنطق

باسم الله الرحمان الرحيم
”الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ“
صدق الله العظيم  [الزمر : 18]

-----------------------------------------------

ظهور المهدي المنتظر تقريبا في نفس السنة (2005) التي ظهر فيها كوكب PlanetX _ Nibiru

انه الناصر لديــن محمد, ليس من مذهب السنة ولا من مذهب الشيعة وليس مع أي مذهب
بل هو متبع لكتاب الله المحفوظ من التحريف وسنة رسوله الحق

وحججه :
حجته الملموسة : معرفته بالموقع الحقيقي لأصحاب الكهف بالتحديد والتفصيل, ومن هم, وسر نومهم(بحساب السنة الشمسية والقمرية – أي أنهم مازالوا نائمين الى حد الآن), وعددهم, وأسمائهم, وأنهم سيكونون من ضمن علامات الساعة

- تفسيره للقران الكريم : تفسير منطقي معقول جدا اقرب كثيرا للتصديق
- معرفته بأشياء لا زالت غامضة لنا ولا نعرف تفاصيلها مثل :
- أهل الكهف : سر مدة نومهم (بحساب السنة القمرية والشمسية)
- المشرقين والمغربين : المكان الثاني لشروق الشمس وغروبها
- قبل أن يسبق الليل النهار : عند مرور كوكب بجانب الآرض الذي يكون سببا في طلوع الشمس من مغربها
- الأرض المجوفة : حقيقة تجويف الارض وما فيها
- سد ذي القرنين : مكان تواجده الحقيقي
- المسيح الدجال : ليس أعور وليس مكتوب على جبينه أي شيء
- يأجوج ومأجوج: حقيقة أصلهم ومن ذرية من, وأين يوجدون
وغيرها مثل أخبار الأنبياء والأمم, حيث يخبرنا بمعلومات مفصلة عنهم

- تواطئ اسمه مع اسم الرسول عليه الصلاة والسلام
(عليك أن تعرف أن التواطئ أو المواطئة يعني التوافق والتشابه, يعني شيء يشبه شيء أو يكمله أو يتبعه, ولا يعني التطابق, ولا يعني أنه هو نفسه)

نعطي مثالا بالارقام :
2 تواطئ 1+1 ,  1 يواطئ 3-2
اي يوافقون بعضهم ويتشابهون لان النتيجة هي نفسها


2 تتطابق مع 2     ,    1 يتطابق مع 1
هنا لا نستطيع ان نقول انهم متوافقون بل متطابقون

والشيئ يواطئ غيره ولا يواطئ نفسه

اسمه "ناصر محمد"  والرسول اسمه  "محمد"

اسم "ناصر محمد"  يواطئ اسم "محمد"  اي يوافقه ويشابهه في المعنى
والمعنى  " ناصر لـ محمد " اي ناصرا لدين محمد صلى الله عليه وسلم

ناصر محمد اليماني
ويسمي نفسه اليماني لأنه من اليمن
 
ربما تقول في نفسك انه كاذب مثله مثل غيره, اذا فعليك أن تتأكد من كذبه, وذلك بالاستماع لما يقوله, فالله سبحانه أمرنا أن نستمع ونرى ما هو أقرب للتصديق :
باسم الله الرحمان الرحيم
”الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ“

وقال أيضا مؤمن آل فرعون على دعوة موسى عليه السلام :
"أَتَقْتُلُونَ رَجُلًا أَنْ يَقُولَ رَبِّيَ اللَّهُ وَقَدْ جَاءَكُمْ بِالْبَيِّنَاتِ مِنْ رَبِّكُمْ وَإِنْ يَكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ"  غافر (28)

وقال الله سبحانه وتعالى :
"إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُوْلَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا"
والفؤاد هو العقل, وليس القلب كما يزعمون

ربما تقول : كيف أن المهدي المنتظر يستعمل الانترنيت ؟ أقول لك انها أحسن وسيلة للتبليغ ليوصل الدعوة الى الناس, وٍلأنه لم يبلغ الدعوة عن طريق أجهزة الاعلام فذلك لكي لا يظلمه المتفلسفون ولا يقطعون كلامه

وقد أكمل تسع سنوات من التبليغ, وهو الان في موطنه اليمن, وهذه المرحلة يسميها مرحلة الحوار وفيها يبين لنا أمور مهمة جدا, منها :

أن المسيح الدجال هو نفسه ابليس وهو ليس بأعور وليس مكتوب على جبينه لا "كفر" و لا أي شيء

بل سوف يظهر للناس كهيئة انسان عادي
وسيجعل أحد شياطينه يظهر أعور لكي يظن الناس أنه هو فعلا المسيح عيسى

وفي رأيكم لماذا سينزل سيدنا عيسى في آخر الزمان ؟
لكي يفشل مخططه ويخالفه في القول, ولا يتركه يظل أغلبية الناس

وحجتنا على الله في تصديقه :
باسم الله الرحمان الرحيم
”رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِياً يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا“  [آل عمران : 193]

وهذه مقتطفات من بعض بياناته :

- - - - - - - - - - - - - - - - - -- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -
ولم يجعل الله حُجتي عليكم في القسم ولا في الاسم بل في العلم لعلكم تتقون، ولو جعل الله الحجة في الاسم لكان للنصارى حجة على محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولقالوا إن الرسول الذي يأتي من بعد عيسى اسمه (أحمد) وأنت اسمك (محمد)، ولكن محمد رسول الله ألجم من ألجم من النصارى بالعلم برغم أنه أميّ، فتبين لمن تبين له منهم الحق أن محمد رسول الله هو ذاته أحمد في الكتاب وصدقه أولو الألباب من النصارى.ولا يزال الذين منَّ الله عليهم فأظهرهم بشأني في الأنترنت العالمية لا يزالون في ريبهم يترددون هل أنا المهدي المنتظر أم ليس المهدي المنتظر؟ فيقول أهل السنة ولكن هذا اسمه (ناصر محمد) وليس (محمد بن عبدالله)! وفتنوا بالاسم ونسوا حجة العلم والسلطان وكذلك الشيعة هل ناصر اليماني هو حقاً المهدي المنتظر؟ ولكن اسم المهدي المنتظر(محمد الحسن العسكري)!وفتنهم عن الحق الاسم ونسوا حظاً كبيراً من العلم. ومن ثم نقول لهم يامعشر السنة والشيعة ألم يرد في الإنجيل اسم محمد رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - اسمه (أحمد)؟ وقال الله تعالى:{وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ}صدق الله العظيم [الصف]وبرغم أنه جاء اسمه (محمد)ولكن من النصارى من صدق أنه هو نفسه النبي الأمي المكتوب عندهم لأنه حاجهم محمد رسول الله بالعلم وليس بالاسم، ولم يجعل الله ذلك لهم سلطان بأن اسمه محمد وليس أحمد، ولكن محمد رسول الله ألجمهم بالعلم إلجاماً مع أنه أميٌّ لا يقرأ ولا يكتب، فعلم أولو الألباب منهم أنه الحق .
- - - - - - - - - - - - - - - - - -- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -
بسم الله الرحمن الرحيم
{فَوَرَبِّ السَّمَاء وَالأرض إِنَّهُ لَحَقٌّ مِثْل مَا إنّكم تَنْطِقُون}
صدق الله العظيم [الذاريات:23]
من الشيخ ناصر محمد اليماني إلى النّاس كافةً والسلام على من اتّبع الهدى، أمّا بعد ..
أيّها النّاس لقد انتهت دنياكم وجاءت آخرتكم واقترب حسابكم وأنتم في غفلة معرضون، أيّها النّاس لقد بعثني الله إليكم بما وعدكم أن يريكم آياته في الآفاق وفي أنفسكم حتّى يتبيّن لكم أنّه الحقّ لجاهلكم وعالمكم بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي وذلك حتّى تؤمنوا بأنّ دنياكم قد انتهت بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي حتّى لا تكونوا في مرية من لقاء ربّكم وأنّ الساعة آتيةٌ لا ريب فيها، ولا أقول لكم بأنّي نبيّ ولا أقول لكم بأنّي رسول؛ بل ناصر محمد اليماني قد جعل الله اسمي حقيقةً لصفتي، وسوف يبعث الله من يعرّفكم بحقيقة شخصيتي وشأني فيكم، فهل تدرون من الذي سوف يعرّفكم بشأن ناصر محمد اليماني؟ إنه من آيات الله الكبرى عبد الله ورسوله كلمة الله التي ألقاها إلى مريم الصدّيقة والقديّسة التي أحصنت فرجها فنفخ الله فيه من روح قدرته كن فيكون، إنّه عبد الله ورسوله المسيح عيسى ابن مريم علية الصلاة والسلام شاهداً بالحقّ وسوف يكلمكم كهلاً، ويحاجّكم بالتّوراة والإنجيل والقرآن ويدعوكم إلى الدّخول في الإسلام كما دعا بني إسرائيل من قبل إلى الإسلام فقال الحواريون: نحن أنصار الله آمنا بالله فاشهد بأنا مسلمون.
- - - - - - - - - - - - - - - - - -- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -
بسم الله الرحمن الرحيم
{سَنُرِيهِمْ آياتنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حتّى يتبيّن لَهُمْ أَنَّهُ الحقّ}
صدق الله العظيم [فصلت:53]
والصلاة والسلام على محمد رسول الله - صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم - والتابعين للحقّ إلى يوم الدين ، وبعد..ويا معشر الباحثين عن الحقّ فإنْ كنتم تريدون الحقّ فاعلموا أنّي الإمام المهديّ الحقّ من ربّكم ابتعثني الله بالبيان الحقّ للقرآن العظيم في عصر الأمّة المعدودة التي قدّر الله فيها ثورة البشر العلميّة في مُختلف المجالات حتّى يُحاجهم بآيات الله في الكتاب اللاتي جعل الله لهنّ حقائقاً علميّة على الواقع الحقّيقي في مُختلف المجالات فأبيّنه للقوم الذين أحاطهم الله من علمه في مُختلف المجالات، ومن ثمّ يجدون أنّه الحقّ مثل ما أنّهم ينطقون بعلمهم. وأمّا الذين لا يعلمون فقد يجهلون بيان القرآن لكثير من الحقّائق العلميّة
- - - - - - - - - - - - - - - - - -- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

انتهى الاقتباس

المهدي الذي ننتظره أصبح هو الذي ينتظرنا, وسبب ذلك بعدنا عن تدبر القرآن واتباعنا للروايات من دون تفكير

فبعض الأحاديث المنقولة عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم منها ما ليس صحيحا فقد تم تحريف بعضها وإدخال أحاديث باطلة على السنة النبوية من طرف اليهود وغرضهم تضليل المسلمين عن دينهم

إن الرسول عليه الصلاة والسلام بين لجيل أمته وللأجيال التي تأتي من بعدها كيفية التعرف على الأحاديث الصحيحة لكي لا يضلوا وذلك بإتباع هذا الحديث الوصية :
”يا أيها الناس إني تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا‏ بعدي أبدا كتاب الله وسنتي“

أما كتاب الله فهو القرآن العظيم المحفوظ من التحريف وأما السنة النبوية فهي ما تشابهت من الآيات المحكمات للقرآن الكريم
كما قال رسول الله : ”ما تشابه مع القرآن فهو مني“

فالسنة النبوية ليست محفوظة من التحريف

يعني ان من قرأ حديثا للرسول فيرى هل هناك آية محكمة من القرآن توافق هذا الحديث , ان وجد فهو حديث صحيح, فان لم يوجد فهو حديث مفترى على الرسول اذا كان يتعارض مع القرآن

وهناك آيات قليلة جدا لها أكثر من معنى أو صعب فهمها تسمى آيات متشابهات, هذه الآيات لا يعلم معناها الا الله وحده

باسم الله الرحمان الرحيم
"هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آَيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ "   آل عمران (7)
صدق الله العظيم

وللآسف هجر الكثير منا التدبر في القرآن واصبح يستمع الى مفتيي التلفزيون ويقرأ تفاسير الشيخ الفلاني وصحيح فلان وعلان

وهذا أدى بنا الى تعلم وفهم أشياء كثيرة في ديننا بالخطأ

والله سبحانه وتعالى بين لنا  أن  القران الكريم :

أنزل باللغة العربية يعني مفهوم لمن يعرف القراءة باللغة العربية
"إِنَّا جَعَلْنَاهُ قُرْآَنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ"  الزخرف(3)

ومفصل يعني لا يحتاج الى شرح وتفسير
"كِتَابٌ فُصِّلَتْ آَيَاتُهُ قُرْآَنًا عَرَبِيًّا لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ"  فصلت(3)

ولو أنزل بلغة أخرى لقلنا لولا فصل وفسر
"وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآَنًا أَعْجَمِيًّا لَقَالُوا لَوْلَا فُصِّلَتْ آَيَاتُهُ أَأَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ"  فصلت(44)

وهذا عنوان الموقع الالكتروني للامام المهدي الناصر لدين محمد :

 ------------WWW.MAHDI-ALUMMA.COM-----------

باسم الله الرحمان الرحيم
"وَاقْتَرَبَ الْوَعْدُ الْحَقُّ فَإِذَا هِيَ شَاخِصَةٌ أَبْصَارُ الَّذِينَ كَفَرُوا يَا وَيْلَنَا قَدْ كُنَّا فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا بَلْ كُنَّا ظَالِمِينَ"
صدق الله العظيم [الأنبياء : 97]

ولا تنسوا أن الساعة كلمح البصر أو هي أقرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yamin
صديق جديد
صديق جديد


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4
الجنس : ذكر
نقاط : 10
السمعة السمعة : 1
العمر : 42

مُساهمةموضوع: رد: المهدي المنتظر أصبح هو الذي ينتظر   الأربعاء يونيو 25 2014, 20:10


اقتباس لبيان للامام المهدي الناصر لدين محمد


--------------------------------------------------------------------------------------------------------



الإمام ناصر محمد اليماني
23 - 10 - 1428 هـ
04 - 11 - 2007 مــ
09:29 مساءً
ــــــــــــــــــــ



سؤال المهدي المنتظر إلى عُلماء الأمّة وأتباعهم..


بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المُرسلين والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين والحمدُ لله ربّ العالمين، وبعد..


يا معشر عُلماء الدين الإسلامي الحنيف وجميع الشعوب الإسلاميّة، إليكم السؤال الذي يعلم إجابته كُل مُسلمٍ أو مسلمةٍ وهو: هل أنتم مؤمنون بالقرآن العظيم حديث ربّ العالمين وأنه أصدق الحديث؟ وبلا شك إنَّ جوابَكم سوف يكون وكأنه بلسان واحد: كيف لا نؤمن بالقرآن العظيم حديث ربّ العالمين، ومن لم يؤمن به فإنه من الكافرين". ومن ثم أوجّه إليكم سؤالاً آخر فأقول: فهل وعدكم الله بحفظه من التحريف إلى يوم الدِّين؟ وجوابكم بلا شك سوف تقولون: "بلى محفوظٌ". تصديقاً لقوله تعالى:{إنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ} [الحجر:9]

ومن ثم أقول لكم: إذاً يا معشر عُلماء الأمّة وجميع المُسلمين، بالله عليكم لو لم يحفظ الله القرآن من التحريف ومن ثم ضلَلْتم عن الصراط المُستقيم، أليست لكم حُجّة على الله يوم القيامة فتقولون: "تمّ تحريف القرآن العظيم وكثُرَت الأحاديث والروايات ولم نعلمْ أيُّهم الصحيح وأيُّهم الباطل ولذلك ضلَلْنا عن الصراط المستقيم". فإذا صدقتم أنّه تمَّ تحريف القرآن العظيم حقاً فهُنا لن يُنكرَ الله حجّتَكم عليه بأنه لم يحفظ القرآن من التحريف حتّى ضلَلْتم عن الصراط المستقيم وسوف تقولون وتقسمون بالله جهد أيمانِكم بأن لو كان القرآن محفوظاً من التحريف لما تمسّكتم بما خالف القرآن أبداً، ومن ثم علم الله بقولكم وحتى لا تكون لكم الحجّة على ربّكم فقد حفظ لكم القرآن العظيم من التحريف إلى يوم الدين، وتوعّدَكم بأنه سوف يسألكم عنه إذا لم تتمسكوا به وتبلِّغوا به. وقال الله تعالى:{وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ ۖ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ ﴿٤٤﴾}صدق الله العظيم [الزخرف].

إذاً بالله عليكم يا معشر عُلماء الأمّة أن تتدبَّروا هذه الآية جيداً إن كنتم من أولي الألباب، فهل يتذكَّر إلا أولو الألباب؟ وقال الله تعالى:{وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾}صدق الله العظيم [النّساء].

فبالله عليكم يا معشر عُلماء الأمّة أليست هذه الآيات واضحةٌ وجليّةٌ ومحكمةٌ بأن الله أخبركم بأنه يوجد طائفة إذا حضروا عند محمد رسول الله يقولون أمامه وأمام الصحابة الحقّ قلباً وقالباً يقولون: طاعة لله ورسوله، وذلك حتى يكسبوا ثقة المسلمين، وكذلك يعجب محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - بقولهم، ومن ثم أخبركم الله بأنهم يقولون بألسنتِهم ما ليس في قلوبِهم أمام محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وأخبركم الله بأنهم إذا خرجوا من عند رسول الله يبيّتون أحاديث غير التي يقولها محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، بمعنى أنهم يمكرون بأحاديثَ ضدّ لحديث الله ورسوله، ولكنهم مُؤخِّرين مكرهم إلى حين وخصوصاً بعد موت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، لذلك قال {يُبَيِّتُونَ} ومن ثم يقومون بنشر هذه الأحاديث المُفتراة من بعد رحيل محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - بين صفوف المسلمين ليرويها الأجيال للأجيال التي تليها.

إذاً يا معشر عُلماء الأمّة، ما هو الحل للنَّجاة من ذلك المكر الخبيث؟ وأبشِّرُكم أني أعلم الحل والله على ما أقول شهيد ووكيل، وأقسم بالله العلي العظيم ما أتيتُ به من رأسي كاجتهادٍ منِّي بالظنّ الذي لا يغني من الحقّ شيئاً، بل الله من علمكم به في نفس الآيات. وقال الله تعالى:{أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾}صدق الله العظيم.

فلربّما يريد مُقاطعتي أحدُ فطاحلةِ عُلماءِ المُسلمين من الذين يقولون على الله بالظنّ الذي لا يُغني من الحقِّ شيئاً فيقول لي: "مهلاً مهلاً يا من تزعم أنّك المهدي المنتظر لقد أخطأتَ بتأويلِك لهذه الآية في قوله: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾} صدق الله العظيم، فإنما يقصد الكُفار بهذا القرآن بأن يتدبَّرون القرآن وأن القرآن لو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً" . ومن ثمّ أردّ عليه بالحقّ فأقول: حقيق لا أقول على الله إلا الحقّ من نفس حديث الله بأن الله لا يخاطب في هذه الآيات الكُفار بالقرآن بل يُخاطب المسلمين المؤمنين بهذا القرآن العظيم، والحمدُ لله الذي جعل الموضوع مُتَّصلاً في آيةٍ واحدةٍ للبيان والتّوضيح حتى لا يَزيغ عنها إلا هالكٌ ظالمٌ لنفسه ويريد أن يجادل بالباطل ليدحضَ به الحقّ، ولسوف أدعو جميع المسلمين العرب؛ أي كُلَّ ذا لسانٍ عربيٍ مبين وهم ليسوا علماء فأقول لهم: بالله عليكم احكموا بيني وبين عُلماء الأمّة المنكرين بدعوتي للرجوع إلى المرجعيّة الحقّ للدين الإسلامي الحنيف. ومن ثم يخاطبونني فيقولون: "يا ناصر اليماني ولكنّنا لسنا عُلماء من علماء الدين حتى نَحْكُمَ بينك وبين علماء الأمّة" . ومن ثمّ أردّ عليهم فأقول: إنّا لا نحتاج في هذه الآية لعالم فقهٍ بل نحتاج لإنسانٍ عربّي وذي لسانٍ عربّيٍ يفهم إذا أحدٌ خاطبه باللُّغة العربيَّة، ومن ثم يقول هذا العربّي إذا كان الأمر كذلك فأنا عربّيٌ وأفهم حديث من خاطبني بلغتي العربيَّة فما هي الآية؟ ومن ثم أقول له: هي قول الله تعالى:{وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾}صدق الله العظيم [النّساء].

وإليكم جواب كُلِّ ذي لسانٍ عربيٍّ مبين فسوف يقول:
"يا إخواني إنّ الموضوع واضحٌ يخبرنا الله بأن فيه هُناك طائفتان يحضرون إلى مجلس محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - إحداهما طالبو علمٍ مؤمنون والطائفة الأخرى يؤمنون ظاهر الأمر ويخرجون بالكفر كما دخلوا به، ومن ثم يُبيِّتون أحاديث غير التي يقولها محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ومن ثمّ نرى في كلمات الآية الجليّة بأنّ الله أمر رسوله أن لا يطردهم وذلك واضحٌ في كلمات الآية في قوله {فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا} ، بمعنى أنّهم استمروا في مرافقة رسول الله وصحابته والحضور إلى مجلسه حينما يشاءون، ولم يقُم محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - بطردهم، والحكمة من ذلك ليتبيَّن مَنْ الذي يتّبع القرآن ويُصدِّق حديث الله أصدق الحديث ممن ينبذ القرآن وراء ظهره فيتبع ما خالف حديث الله، ونرى بأنّ الله قد أفتى المؤمنين بهذا القرآن بأنَّ عليهم الرجوع إلى القرآن فيما اختلفوا فيه من الأحاديث التي قالها محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وأنها إذا كانت هذه الأحاديث من عند غير الله ورسوله فسوف يجد المُتدبِّرون لحديث القرآن بأن بينه وبين هذا الحديث المُفترى اختلافاً كثيراً..."
انتهى حكم ذي اللسانِ العربيِّ المبين.

ويا معشر جميع علماء المُسلمين إنِّي أوجهُ إليكم سؤالاً آخر: لماذا سوف يعذب الله جميع قُرى العالمين بما فيها قُرى المُسلمين بعذاب أليم فيجعل هذا العذاب آيةَ التصديق للمهدي المنتظر قبل يوم القيامة؟ وقال الله تعالى: {وَإِن مِّن قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا ۚ كَانَ ذَٰلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا ﴿٥٨﴾وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالْآيَاتِ إِلَّا أَن كَذَّبَ بِهَا الْأَوَّلُونَ ۚ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُوا بِهَاۚ وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا ﴿٥٩﴾} صدق الله العظيم [الإسراء].

ولربّما يُقاطعني أحد فطاحلة علماء المُسلمين فيقول: "إنَّما يقصد قُرى ما قبل مبعث رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - كمثل قُرى قومِ نوحٍ التي أغرقها، وكذلك قُرى عادٍ التي أهلكها بالريح العقيم، وكذلك قُرى ثمود التي أهلكها بالرجفة، وكذلك قُرى قوم لوط وإبراهيم، وكذلك قوم شعيب، وكذلك دأب آل فرعون، فإنَّما يقصد القرى الأولى التي كذّبت برسلهم" . ومن ثم نرد عليه: إنك بتأويلك هذا قد نُلت غضبَ الله وعدم مرضاته عليك لأن الله لا يقصد في هذه الآية القرى الأولى وإنما يدعوهم ليمشوا في الأرض لينظروا كيف فعل الله بالمكذِّبين الذين كذّبوا رسلهم من قبل، إذاً تكلم عن القُرى الأولى أمّا هذا العذاب الموعود الذي سوف يشمل جميع قرى العالمين وذلك لأن محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - رسول إلى العالمين أجمعين، والقرآن رسالة شاملة لناس كافّة إذا كذَّبوا به فلا بُدّ أن يُرسِل الله العذاب على جميع قرى الكرة الأرضيّة.

إذاً، يا قوم لقد علمتُ من خلال هذه الآية الجليّة الواضحة البيِّنة أنّكم سوف تكذّبون بمهديِّكم الحقّ حين يأتيكم ليدعوكم إلى الرجوع إلى كتاب الله القرآن العظيم فيما اختلفتم فيه من أحاديث السُّنة فإذا أنتم عنه معرضون، ومن ثم يجعل له الله آيةً كُبرى فهل تدرون ما هي؟ إنها آية عذاب أليم.. فهل تدرون لماذا؟ برغم أن المهدي المنتظر لم يكن نبيّاً ولا رسولاً، فلماذا سوف يعذِّبكم الله يا معشر المسلمين مع الكفار بهذا القرآن العظيم؟ وذلك لأنكم أعرضتم عن المهدي المنتظر الذي يدعوكم للاحتكام إلى القرآن العظيم. إذاً، من أعرض عن المهدي المنتظر الحقّ فقد أعرض عن القرآن العظيم ولسوف يناله الله بعذابٍ عقيمٍ.

ويا أوليائي بلِّغوا المسلمين عني والنّاس أجمعين معذرةً إلى ربّكم ولعلهم يتقون.

والسلام على من اتَّبع الهادي إلى الصراط ـــــــــــ المُستقيم..
الإمامُ المهديّ المنتظر؛ النّاصر لمحمدٍ رسولِ الله والقرآن العظيم؛ ناصر محمد اليماني.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

انتهى الاقتباس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yamin
صديق جديد
صديق جديد


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4
الجنس : ذكر
نقاط : 10
السمعة السمعة : 1
العمر : 42

مُساهمةموضوع: رد: المهدي المنتظر أصبح هو الذي ينتظر   الأربعاء يونيو 25 2014, 20:12

اقتباس لبيان للامام المهدي الناصر لدين محمد عن كوكب Planetx-Nibiru

--------------------------------------------------------------------------------------------------------

الإمام ناصر محمد اليماني
27 - 11 - 1430 هـ
15 - 11 - 2009 م
12:26 AM
ــــــــــــــــــــــــ


حقيقة كوكب العذاب من مُحكم الكتاب ذكرى لأولي الألباب planet-x ..

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين وآله التوابين المُتطهرين والتابعين للحق إلى يوم الدين وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.

رد المهدي المُنتظر خليفة الله على البشر بالتحذير لكافة البشر:
إن الله الواحدُ القهار قد أرسل القرآن العظيم إلى كافة قُرى البشر الذي جاء به جدي النبي الأمي مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تصديقاً لقول الله تعالى:
{ قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعاً الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ يُحْيِي وَيُمِيتُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ } صدق الله العظيم [الأعراف:158]

وقال الله تعالى:
{ مَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا } صدق الله العظيم [الإسراء:15]

وقال الله تعالى: { قُل لِلَّذِينَ كَفَرُواْ إِن يَنتَهُواْ يُغَفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ وَإِنْ يَعُودُواْ فَقَدْ مَضَتْ سُنَّةُ الأَوَّلِينِ } صدق الله العظيم [الأنفال:38]

فماهي سُنة الأولين إن أعرضوا عن ذكر ربهم الذي يدعوهم ليغفر لهم ؟ وقال الله تعالى:
{ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُوا فِي الأَرْضِ فَانْظُروا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ المُكَذِّبِينَ } صدق الله العظيم [آل عمران: 137]

وقال الله تعالى:
{ اسْتِكْبَارًا فِي الأَرْضِ وَمَكْرَ السَّيِّئِ وَلَا يَحِيقُ المَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا سُنَّت الأَوَّلِينَ فَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّت اللهِ تَبْدِيلًا وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّت اللهِ تَحْوِيلًا }
صدق الله العظيم [فاطر:43]

والسؤال: فهل كان ينفعهم إيمانهم حين تأتيهم سُنة العذاب للمُكذبين؟ والجواب من الكتاب قال الله تعالى:
{ فَلَمْ يَكُ يَنْفَعُهُمْ إِيمَانُهُمْ لَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا سُنَّةَ اللهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ فِي عِبَادِهِ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الكَافِرُونَ } صدق الله العظيم [غافر:85]

ويامعشر قرى البشر أجمعين قد علمتم أن مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم رسول الله إليكم كافة فبما أن سُنة الله في الكتاب أنه لا يُعذب القرى حتى يبعث إليهم رسول من الله وبما أن مُحمد رسول الله إلى كافة قُرى البشر بكتاب الله القرآن العظيم ذكر للعالمين لمن شاء منهم أن يستقيم فإن أعرضتم عن كتاب الله فإني المهدي المُنتظر أُبشر كافة قرى البشر بعذاب يشمل كافة قُرى البشر. تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَإِنْ مِنْ قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَاباً شَدِيداً كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُوراً } صدق الله العظيم [الإسراء:58]

والسؤال الذي يطرح نفسه هو: فهل يُعذب الله القُرى الصالحة؟ والجواب من مُحكم الكتاب قال الله تعالى:
{ وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ الْقُرَى بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا مُصْلِحُونَ } صدق الله العظيم [هود:117]

وقال الله تعالى:
{ وَمَا كُنَّا مُهْلِكِي الْقُرَى إِلَّا وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ } صدق الله العظيم [القصص:59]

ثم نستنتج مايلي: فبما أن الفتوى من الكتاب { وَمَا كُنَّا مُهْلِكِي الْقُرَى إِلَّا وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ } صدق الله العظيم، وبما أن العذاب أجده في الكتاب أنه سوف يشمل كافة قُرى البشر فهذا يعني أن الأرض قد مُلئت جوراً وظُلماً ولذلك سوف يشمل العذاب كافة قُرى البشر مابين عذاب وهلاك، تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَإِنْ مِنْ قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَاباً شَدِيداً كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُوراً } صدق الله العظيم [الإسراء:58]

وتستنتجون من خلال ذلك عصر بعث المهدي المنتظر من مُحكم كتاب الله إن الله يبعثه حين تُمتلئ قُرى أهل الأرض جوراً وظُلماً، ويعرضون جميعاً عن كتاب الله القُرآن العظيم وقد حفظ الله كتابه القُرآن العظيم من التحريف حتى يعلم بكتاب الله كافة قُرى البشر و قد علموا أنه كِتابٌ محفوظ من التحريف وعلموا أنه يدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له فأعرض كافة قرى البشر. فمنهم كافر به ومنهم من يؤمن به ولكنه لا يتبع إلا ما وافق لما لديه من الروايات والأحاديث وما اختلف مع القُرآن فينبذ القُرآن وراء ظهره ويستمسك بالروايات والأحاديث وكأنها هي المحفوظة من التحريف فهذا اتبع العكس وذلك لأن المفروض أنه إذا وجد حديثاً أو رواية تصادمت مع محكم كتاب الله أن يذر ما خالف لكتاب الله ويعتصم بحبل الله القُرآن العظيم المحفوظ من التحريف ولكنهم يفعلون العكس ويخالفون أمر الله ويحسبون أنهم مُهتدون وهم قومٌ لا يعقلون !! يا أيها الناس اتقوا ربكم ولا يستخفنكم الذين لا يؤمنون وقال الله تعالى:
{ فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَا يَسْتَخِفَّنَّكَ الَّذِينَ لَا يُوقِنُونَ } صدق الله العظيم [الروم:60]

ويا معشر المُسلمين والناس أجمعين أقسِمُ بمن رفع السبع الشداد وثبت الأرض بالأوتاد وأهلك ثموداً وعاد وأغرق الفراعنة الشداد الله الواحد الأحد لا إله غيره ولا معبوداً سواه أن كوكب العذاب سوف تشهده كافة هذه الأمة كما يشهدون الشمس حين شروقها ألا و إن كوكب العذاب يظهر للبشر من جهة الأقطاب. ولعنة الله على المُفتري الكذاب عدد ذرات التُراب. ففروا إلى الله واعلموا أن الله لشديد العقاب واتبعوا أحسن ما أُنزل إليكم من ربكم في الكتاب من قبل أن يأتيكم العذاب بغتة وأنتم لا تشعرون. واستغفروا ربكم واعلموا أن الله يغفر الذنوب جميعاً وأنيبوا إليه يهدكم فلا يهدي الله إلا من أناب واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه وأنه إليه تُحشرون أفلا تعقلون!!

ويا معشر المُسلمين والناس أجمعين.. فكم أقسمت لكم بالقسم البار وليس قسم الكافر ولا قسمُ الفاجر بل قسم المهدي المنتظر البار العليم بالبيان الحق للذكر بأن كوكب العذاب سقر اللواحة للبشر أحد أشراط الساعة الكُبر قادم في عصري وعصركم وجيلي وجيلكم وزماني وزمانكم. فمن يُنجيكم من عذاب الله إن كان المهدي ناصر محمد اليماني لمن الصادقين؟ وإن كُنت كاذباً فعلي كذبي .. إن الله لا يهدي من هو مُسرف جبار .. يا أيها الناس أقسمُ بمُن أنزل الكتاب وخلق الإنسان من تُراب بالله شديد العقاب أني المهدي المنتظر أنذركم من كوكب العذاب بإذن الله وأحاجكم بالبيان الحق للكتاب ولعنة الله على الكذاب. وأقول لكم ما أمرنا الله أن نقوله لكافة عباده:
{ قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَ‌فُوا عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّ‌حْمَةِ اللَّـهِ إِنَّ اللَّـهَ يَغْفِرُ‌ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ‌ الرَّ‌حِيمُ ﴿٥٣﴾ وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَ‌بِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُ‌ونَ ﴿٥٤﴾ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّ‌بِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُ‌ونَ ﴿٥٥﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَ‌تَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّ‌طتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِ‌ينَ ﴿٥٦﴾ أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧﴾ أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَ‌ى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّ‌ةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨﴾ بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْ‌تَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِ‌ينَ ﴿٥٩﴾ } صدق الله العظيم [الزمر]

ويا عباد الله تذكروا قول الله تعالى:
{ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّ‌بِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُ‌ونَ ﴿٥٥﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَ‌تَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّ‌طتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِ‌ينَ ﴿٥٦﴾ أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧﴾ أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَ‌ى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّ‌ةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨﴾ بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْ‌تَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِ‌ينَ ﴿٥٩﴾ } صدق الله العظيم [الزمر]

يا عباد الله هل أنتم صُمٌ بكمٌ عُمي لا تعقلون أم إنكم لا تفقهون بيان المهدي المنتظر للقُرآن بالقُرآن؟ أم أن أصحاب اللغة العربية لا يفقهون البيان الحق لقول الله تعالى:
{ وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَ‌بِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُ‌ونَ ﴿٥٤﴾ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّ‌بِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُ‌ونَ ﴿٥٥﴾ أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَ‌تَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّ‌طتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِ‌ينَ ﴿٥٦﴾ أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧﴾ أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَ‌ى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّ‌ةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨﴾ بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْ‌تَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِ‌ينَ ﴿٥٩﴾ } صدق الله العظيم [الزمر]

أم يقولون بل نحن مُسلمون لله رب العالمين، ثم يرد عليهم المهدي المنتظر الحق من ربهم وأقول أنتم مُسلمون إذاً فلماذا تأبون وتعرضون أن تتبعوا ما أُنزل إليكم من ربكم في القُرآن العظيم إن كُنتم صادقين ؟! بل لم يبقى من الإسلام إلا اسمه ومن القُرآن إلا رسمه وهاهو قد صار العذاب وشيكاً ولا يزال المُسلمون مُعرضين عن دعوة المهدي المنتظر باتباع هذا القُرآن العظيم والكُفر بما خالف لمحكمه والاعتصام بالقُرآن و أفتاكم الله ورسوله والمهدي المنتظر أن القُرآن العظيم هو حبل الله وأمركم الله ورسوله والمهدي المُنتظر أن تعتصموا بحبل الله القُرآن العظيم إن كُنتم به مؤمنين فبئس ما يأمركم به إيمانكم أن تؤمنوا بالقُرآن العظيم وتؤمنوا أنه محفوظ من التحريف ثم تعرضون عن الدعوة إلى اتباعه والاحتكام إليه فيما كُنتم فيه تختلفون أفلا تعقلون ويامعشر المُسلمين قال الله تعالى:
{ إِنَّمَا تُنذِرُ مَنْ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ } صدق الله العظيم [يس:11]

فبمَ تريدون أن يُبشركم المهدي المُنتظر يامعشر المُعرضين عن اتباع الذكر فأجيبوني لماذا لا تريدون اتباع الذكر وقد وعدكم الله بحفظه وقال الله تعالى:
{ إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ (9) } صدق الله العظيم [الحجر:9]

أم إنكم يامعشر المُسلمين والكُفار لم تجدوا وعد الله حقاً على الواقع الحقيقي وأنه حقاً حفظ كتابه من التحريف أفلا تتقون؟! فلماذا تعرضون عن دعوة المهدي المُنتظر ناصر محمد اليماني إلى اتباع الذكر كتاب الله المحفوظ من التحريف ليكون هُدى لمن شاء منكم أن يستقيم فهل لو قال عُلماء وكالة ناسا أن كوكب العذاب كذباً ولا أساس له من الصحه سوف تُصدقونهم وتُكذبون بالبُرهان المُبين من الكتاب لحقيقة كوكب العذاب فهل وجدتم أني أخاطبكم من نصوص كُتب وكالة ناسا الأميركية أم يحاجكم المهدي المنتظر من كتاب الله، وقد قال الله تعالى:
{ وَمَا أَرْ‌سَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيرً‌ا وَنَذِيرً‌ا وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَ‌ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ ﴿٢٨﴾ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٢٩﴾ قُل لَّكُم مِّيعَادُ يَوْمٍ لَّا تَسْتَأْخِرُ‌ونَ عَنْهُ سَاعَةً وَلَا تَسْتَقْدِمُونَ ﴿٣٠﴾ } [سبأ]

وقال الله تعالى:
{ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُ‌وا لَن نُّؤْمِنَ بِهَـٰذَا الْقُرْ‌آنِ وَلَا بِالَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلَوْ تَرَ‌ىٰ إِذِ الظَّالِمُونَ مَوْقُوفُونَ عِندَ رَ‌بِّهِمْ يَرْ‌جِعُ بَعْضُهُمْ إِلَىٰ بَعْضٍ الْقَوْلَ يَقُولُ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُ‌وا لَوْلَا أَنتُمْ لَكُنَّا مُؤْمِنِينَ ﴿٣١﴾ قَالَ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُ‌وا لِلَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا أَنَحْنُ صَدَدْنَاكُمْ عَنِ الْهُدَىٰ بَعْدَ إِذْ جَاءَكُم بَلْ كُنتُم مُّجْرِ‌مِينَ ﴿٣٢﴾ وَقَالَ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُ‌وا بَلْ مَكْرُ‌ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ‌ إِذْ تَأْمُرُ‌ونَنَا أَن نَّكْفُرَ‌ بِاللَّـهِ وَنَجْعَلَ لَهُ أَندَادًا وَأَسَرُّ‌وا النَّدَامَةَ لَمَّا رَ‌أَوُا الْعَذَابَ وَجَعَلْنَا الْأَغْلَالَ فِي أَعْنَاقِ الَّذِينَ كَفَرُ‌وا هَلْ يُجْزَوْنَ إِلَّا مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٣٣﴾ } [سبأ]

وقال الله تعالى:
{ وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالُوا مَا هَـٰذَا إِلَّا رَ‌جُلٌ يُرِ‌يدُ أَن يَصُدَّكُمْ عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُكُمْ وَقَالُوا مَا هَـٰذَا إِلَّا إِفْكٌ مُّفْتَرً‌ى وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُ‌وا لِلْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُمْ إِنْ هَـٰذَا إِلَّا سِحْرٌ‌ مُّبِينٌ ﴿٤٣﴾ وَمَا آتَيْنَاهُم مِّن كُتُبٍ يَدْرُ‌سُونَهَا وَمَا أَرْ‌سَلْنَا إِلَيْهِمْ قَبْلَكَ مِن نَّذِيرٍ‌ ﴿٤٤﴾ } [سبأ]

وقال الله تعالى:
{ قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُم بِوَاحِدَةٍ أَن تَقُومُوا لِلَّـهِ مَثْنَىٰ وَفُرَ‌ادَىٰ ثُمَّ تَتَفَكَّرُ‌وا مَا بِصَاحِبِكُم مِّن جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ‌ لَّكُم بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ ﴿٤٦﴾ قُلْ مَا سَأَلْتُكُم مِّنْ أَجْرٍ‌ فَهُوَ لَكُمْ إِنْ أَجْرِ‌يَ إِلَّا عَلَى اللَّـهِ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ ﴿٤٧﴾ قُلْ إِنَّ رَ‌بِّي يَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَّامُ الْغُيُوبِ ﴿٤٨﴾ قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ ﴿٤٩﴾ قُلْ إِن ضَلَلْتُ فَإِنَّمَا أَضِلُّ عَلَىٰ نَفْسِي وَإِنِ اهْتَدَيْتُ فَبِمَا يُوحِي إِلَيَّ رَ‌بِّي إِنَّهُ سَمِيعٌ قَرِ‌يبٌ ﴿٥٠﴾ } [سبأ]

وقال الله تعالى:
{ وَلَوْ تَرَ‌ىٰ إِذْ فَزِعُوا فَلَا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِن مَّكَانٍ قَرِ‌يبٍ ﴿٥١﴾ وَقَالُوا آمَنَّا بِهِ وَأَنَّىٰ لَهُمُ التَّنَاوُشُ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٢﴾ وَقَدْ كَفَرُ‌وا بِهِ مِن قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٣﴾ وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِم مِّن قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُّرِ‌يبٍ ﴿٥٤﴾ } صدق الله العظيم [سبأ]

فانظروا يا أولي الألباب لقول الله تعالى:
{ وَقَالُوا آمَنَّا بِهِ وَأَنَّىٰ لَهُمُ التَّنَاوُشُ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٢﴾ وَقَدْ كَفَرُ‌وا بِهِ مِن قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٣﴾ وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِم مِّن قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُّرِ‌يبٍ ﴿٥٤﴾ } صدق الله العظيم [سبأ]

فتذكروا قول الله تعالى:
{ وَلَوْ تَرَ‌ىٰ إِذْ فَزِعُوا فَلَا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِن مَّكَانٍ قَرِ‌يبٍ ﴿٥١﴾ وَقَالُوا آمَنَّا بِهِ وَأَنَّىٰ لَهُمُ التَّنَاوُشُ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٢﴾ وَقَدْ كَفَرُ‌وا بِهِ مِن قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٣﴾ وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِم مِّن قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُّرِ‌يبٍ ﴿٥٤﴾ } صدق الله العظيم [سبأ]

فإنما يتكلم عن كوكب العذاب الذي فيه يمترون واعترفوا به بادئ الأمر ثم يكفرون وقد بدأ الكوكب بالتناوش مع الأرض من مكان بعيد من قبل أن يأتي، وَيَقْذِفُونَ بالغيب عن الكوكب من مكانٍ بعيد وهي الأرض التي هم فيها فهي في مكان بعيد عن الكوكب والكوكب في مكان بعيد عن الأرض وبدأ التناوش وهو التأثير على هذه الأرض وهو لا يزال كوكب العذاب في مكان بعيد عنها فما بالكم يوم يمر عليها بمكان قريب تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَلَوْ تَرَ‌ىٰ إِذْ فَزِعُوا فَلَا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِن مَّكَانٍ قَرِ‌يبٍ ﴿٥١﴾ وَقَالُوا آمَنَّا بِهِ وَأَنَّىٰ لَهُمُ التَّنَاوُشُ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٢﴾ وَقَدْ كَفَرُ‌وا بِهِ مِن قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ﴿٥٣﴾ وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِم مِّن قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُّرِ‌يبٍ ﴿٥٤﴾ } صدق الله العظيم [سبأ]

ويا أمة الإسلام والله الذي لا إله غيره ولا معبوداً سواه إن كوكب العذاب آتي لا محالة وأما بالنسبة للذين يقولون أنه سوف يمر في يوم الجمعة 21 ديسمبر 2012 فيرد عليهم المهدي المنتظر من مُحكم كتاب الله وأقول قال الله تعالى:
{ خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِ‌يكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ ﴿٣٧﴾ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٣٨﴾ لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُ‌وا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ النَّارَ‌ وَلَا عَن ظُهُورِ‌هِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُ‌ونَ ﴿٣٩﴾ بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَ‌دَّهَا وَلَا هُمْ يُنظَرُ‌ونَ ﴿٤٠﴾ } صدق الله العظيم

{ وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (٤٨) قُلْ لا أَمْلِكُ لِنَفْسِي ضَرًّا وَلا نَفْعًا إِلا مَا شَاءَ اللَّهُ لِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ إِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ فَلا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ (٤٩) قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُهُ بَيَاتًا أَوْ نَهَارًا مَاذَا يَسْتَعْجِلُ مِنْهُ الْمُجْرِمُونَ (٥٠) أَثُمَّ إِذَا مَا وَقَعَ آمَنْتُمْ بِهِ آلآنَ وَقَدْ كُنْتُمْ بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ (٥١) } صدق الله العظيم [يونس]

وقال الله تعالى :
{ لَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ أَلَّا يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ ﴿٣﴾ إِن نَّشَأْ نُنَزِّلْ عَلَيْهِم مِّنَ السَّمَاءِ آيَةً فَظَلَّتْ أَعْنَاقُهُمْ لَهَا خَاضِعِينَ ﴿٤﴾ وَمَا يَأْتِيهِم مِّن ذِكْرٍ‌ مِّنَ الرَّ‌حْمَـٰنِ مُحْدَثٍ إِلَّا كَانُوا عَنْهُ مُعْرِ‌ضِينَ ﴿٥﴾ فَقَدْ كَذَّبُوا فَسَيَأْتِيهِمْ أَنبَاءُ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ﴿٦﴾ } [الشعراء]

{ فَارْ‌تَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُّبِينٍ ﴿١٠﴾ يَغْشَى النَّاسَ هَـٰذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿١١﴾ رَّ‌بَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ ﴿١٢﴾ } [الدخان]

{ إِذَا جَاءَ نَصْرُ‌ اللَّـهِ وَالْفَتْحُ ﴿١﴾ وَرَ‌أَيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ فِي دِينِ اللَّـهِ أَفْوَاجًا ﴿٢﴾ فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَ‌بِّكَ وَاسْتَغْفِرْ‌هُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّابًا ﴿٣﴾ } [النصر]

{ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا الْفَتْحُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿٢٨﴾ قُلْ يَوْمَ الْفَتْحِ لَا يَنفَعُ الَّذِينَ كَفَرُ‌وا إِيمَانُهُمْ وَلَا هُمْ يُنظَرُ‌ونَ ﴿٢٩﴾ فَأَعْرِ‌ضْ عَنْهُمْ وَانتَظِرْ‌ إِنَّهُم مُّنتَظِرُ‌ونَ ﴿٣٠﴾ } صدق الله العظيم [السجدة]

وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
انتهى الاقتباس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المهدي المنتظر أصبح هو الذي ينتظر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى صداقة سوفت :: ۩۞۩ منتديات اسلامية ۩۞۩ :: ۩۞۩ المنتدى الإسلامي العام ۩۞۩-
انتقل الى: