نورت منتديات صداقة سوفت ياآ ~ زائر ~ إن شاء الله تكون بألف خير وعاآفية ... نحن نناضل لبناء مجتمع تعمه معاني الصداقة والأخوة المعمقة بالحب والود
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

"ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولا" ***
يُنصَبُ حول العرش يوم القيامة منابِر من نور عليها قوم لباسهم من نور ووجوههم نورليْسُوا بأنبياء ولا شهداء....يغبِطهم الانبياء والشهداء...هم المتحابون في الله على غير انساب بينهم ولا أموال يتعاطونها .



شاطر | 
 

 النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sara hajer
صديق ذهبي
صديق ذهبي


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 7057
الجنس : انثى
نقاط : 14079
السمعة السمعة : 115
العمر : 45
الموقع الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية   الثلاثاء أبريل 12 2011, 16:34


النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية
بقلم : لقمان إبراهيم القزاز

من خلال الممارسة اليومية لمهام النِحالة لوحظ ما يُشبه أن يكون علاقة بين سلوك النحل والعدد ( 16 ) . وبتوالي الفحوص الدورية والمتابعة العلمية تبيَن وجود علاقة تعددت صورها . ولغرض معرفة آثارها في حياة النحل تمت الاستعانة بجدول إحصائي وُضع فيه ما جُمع من معلومات . وأكدت النتائج أن العدد (16) بأجزائه ومضاعفاته يرافق النحلة في حِلها وتَرحالها و ولادتها وموتها .. وكان فضلاً من الله تبارك وتعالى أن فتح بالإهتداء الى مثل تلك العلاقة كامنة في القرآن الكريم ، في سورة النحل ، فاتسعت دائرة العدد ( 16 ) الى ما يؤهله أن يمتد الى آفاق اخرى بعد أن تهيأ له ما لم يتهيأ لغيره من وضع فريد يأتيه من طريقين راسخين : القرآن و العلم .
النحل والعدد ( 16 ) في القرآن
في سورة النحل وفي آيتي النحل ( بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ : وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتاً وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ {68} ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلاً يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ {69} ) نلاحظ الحقائق الآتية :
- إحتلّت سورة النحل التسلسل السادسَ عشرَ ( 16 ) بين سور المُصحف.
- مجموع آيات السورة (128) آية ، وهو من مضاعفات العدد نفسه (16×8 ) .
- تتكون آية النحل الأولى من (16) ستةَ عشرَ جزءاً : { وأوحى ربّك الى النحل أن إتخذي من الجبال بيوتاّ و من الشجر و مما يعرشون } .
- تبدأ الآية بعبارة ( وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ ) ، وفيها تلميح إلى الإهتمام بأمر النحل ، حروفها (16) ستةَ عشر حرفا .
- في الآية الثانية جملة ( ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ) ، الأمر بأخذ الغذاء من كل الأزهار التي سُخّرت لها وأُرشدت إليها ، حروفها (16) ستةَ عشرَ حرفاً .
- جملة (فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلاً) توجيه الى مباشرة ما هيّأ الله لها من أعمال بعينها ، ومكّن لها فيها ، حروفها (16) ستةَ عشرَ حرفاً .
- جملة (يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ) العسل و الغذاء الملكي و السم و الشمع الذي يجف عند ملامسته الهواء و فروز اخرى ، حروفها (16) ستةَ عشرَ حرفاً .
وما تزال حقائق اخرى تُستنبط من سورة النحل ( وغيرها من سور القرآن ) بطرائق حسابية مبتكرة على مثال :
- عند صف عدد كلمات آية النحل الأولى (16 ) مع عدد كلمات آية النحل الثانية ( 24 ) يتكون العدد ( 2416 ) وهو من مضاعفات العدد (16) = ( 16 × 151 ) .
- عدد الآيات قبل آية النحل الثانية هو (68 ) آية ، وعدد الآيات التي بعدها الى آخر السورة هو ( 59 ) آية ، عند صف العددين يتكون العدد ( 5968 ) وهو من مضاعفات العدد نفسه ( 16 × 373) .
- عدد حروف الآية الأخيرة { 128 } هو ( 32 ) حرفاً ، وبعملية ضرب العددين ينتج العدد ( 4096 ) وهو مكعب العدد نفسه ( 16 × 16 × 16 ) .
ليس من كلمةٍ تفي هذه الحقائق الواضحة حقها ، أدقّ وأصدق من قوله تعالى (( قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُواْ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ )) { النحل : 102}
وتعددت الأساليب وتنوعت النتائج وطفِقت تؤتي ثمارها في إظهار حقائق كانت خافية ، تحمل المزيد من الإعجاز القرآني ، و تدعو الى الله على بصيرة وصراط مستقيم .

النحل والعدد ( 16 ) في السياق العلمي
وشاء الله تعالى أن لا يبقى هذا الإعجاز مقصوراً على كتابه العزيز وأن يتخذ سبيله العلميّ في النحلة ، وقد كُرّمت بالوحي إليها ، فقيّض لها نفراً من العلماء ، من غير المسلمين ، خصّوها بدراسات مستفيضة و جهود مضنية على مدى أزمنة و أمكنة مختلفة ، ثم خرجوا على الناس بمعلومات و نتائج تتطابق في أكثرها و تتقارب في أقلها ، وليس بينها معلومة واحدة تناقض ما جاء في كتاب الله . كتب أُولئك العلماء ما كتبوا من منظار علمي بحت ، لا علاقة له بعددٍ ولا بدين ، و ما دار في خَلَدهم يوماً أن بمثابرتهم وجَلََدِهم وإصرارهم على معرفة أسرار الخليقة إنما يشقّون الطرق الى الله .
يُقرأ العدد ( 16 ) فيما كتبوا مرة صريحاً فرداً ، واخرى بأجزائه ومضاعفاته ، ويُقرأ طوراً قطعياً حدياً ، وآخر مرناُ ، في المتوسط ، وِفقاً لِما يتأثر به من متغيرات بيئية وموسمية وتبعاً للنحلة نفسها .
و فيما يأتي بعض تلك المعطيات :
- لدى كل من الملكة و الشغالة ( 16 ) زوجاً من
الكروموسومات ( المورِّثات التي تحدد الصفات
الوراثية ) ، و لدى الذكر ( 16 ) كروموسوماً منفرداً .
- دورة حياة الملكة من البيضة حتى الحشرة الكاملة( 16 ) يوماً .
- يتكون كلّ من مبيضي الملكة من ( 160 ) فرعاً أُنبوبيًا في المتوسط .
- تضع الملكة البيض بعد ( 48 ) ساعة من إكتمال تلقيحها (16× 3) .
- تفقس البيضة بعد ( 72 ) ساعة من وضعها = ( 16×4.5) .
- تخرج اليرقة من البيضة بطول ( 1.6 ) ملم .
- تزور الحاضنات اليرقة الملكية ( 1600 ) زيارة .
- يُقدر ما تستهلكه اليرقة الملكية من غذاء ملكي بـ ( 240 ) ملغم = ( 16×15 ) .
- يُختم البيت الملكي و وزن اليرقة (320 ) ملغم = ( 16×20 ) .
- تزور الحاضنات يرقة الشغالة نحو ( 144 ) زيارة = (16×9 ) .
- يُقدر ما تستهلكه يرقة الشغالة من غذاء قرابة ( 1.6 ) ملغم .
- يُختم نخروب الشغالة و وزن اليرقة ( 160 ) ملغم .
- تُختم اليرقات الأنثوية ( اليرقة الملكية و يرقات الشغالات ) في يومها الثامن .
- تستهلك اليرقة الذكرية ( 9.6 ) ملغم من الغذاء = (16 × 0.6) .
- يُختم النخروب الذكري و وزن اليرقة ( 384 ) ملغم = ( 16×24 ) .
- تتم تغذية اليرقات في مجموع ( 16 ) يوماً ، خمسة أيام لليرقة الملكية و خمسة ليرقة الشغالات وستة ليرقة الذكور .
- يُقدر ما تستهلكه النحلة من حبوب لقاح بـ ( 144 ) ملغم .
- في قرني الإستشعار في رأس الملكة شعيرات و أطباق حسية تُستخدم في اللمس و الشم ، يصل عددها الى ( 16000 ) في القرن الواحد .
- تتكون عيون النحل من عُديسات سداسية عددها في الذكور ( 8000 ) عُديسة ( 16 × 500) ، و أما في الملكة و الشغالة فإن ( 4000 ) عديسة ( 16 × 250 ) تمثل حدّاً أعلى لعيون الملكة و حدّاً أدنى لعيون الشغالة .
- المسافة النحلية بين الأقراص الشمعية التي لا ينتظم العمل داخل الخلية بدونها هي (3/8) ألإنج = ( 6/16 ) و إكتشاف هذه المسافة وضع اللبنة الأولى لعلم النحالة .
- تضع الشغالات ( 16 ) كغم من العسل في الدور الواحد قياس لانجستروث بتسعة أُطر.
- كثافة العسل ( 1.2) غم /مل = ( 16 ×0.075 ) .
- لإنتاج كيلو غرام واحد من الشمع تستهلك الشغالات ( 8 - 16 ) كغم من العسل .
- ينصهر الشمع في درجة حرارة ( 64 مْ ) . كثافته النوعية (0.96 ) = (16×0.06) . معامل إنكساره (1.44) = ( 16 × 0.9 ) . الحوامض الطويلة السلسلة فيه أغلبها حامض البالميتيك المكون من (16 ) ذرة كاربون .
- يبلغ فرز السم أقصاه و النحلة بعمر ( 16 ) يوماً ، كثافته النوعية (1.132) في المتوسط = ( 16×0.082) 0
- نشاط النحلة في الحقل يكاد يتوقف في درجة حرارة ( 8 ) مْ ، ويكون ضعيفاً بين درجتي حرارة ( 8 – 16 ) مْ ، و يصبح مثالياً بين درجتي حرارة ( 16- 32 ) مْ .
- في طيران التزاوج لا ترتفع الملكة و الذكور أعلى من ( 80 ) قدماً فوق سطح الأرض . يكون
التزاوج أكثر نجاحاً إذا تم في موقع يبعد ( 1600- 3200 ) م عن الخلية و لا تزيد مساحته على ( 4000 ) متر مربع .
- طيران النحلة يتم على ارتفاع ( 8 ) أقدام فوق سطح الأرض .
- ينطلق الطرد من موضع تجمعه في رحلة البحث عن سكن جديد بسرعة ( 8 ) أميال في الساعة
- سرعة النحلة العائدة المحملة بالغذاء تتأثر بشدة الرياح و إتجاه الطيران ولا تتعدى (16 ) ميلاً
في الساعة .
- تطيرالنحلة مسافة ( 8 ) أميال للبحث عن مصادر الغذاء .
- تموت النحلة بعد أن تقطع ( 800 ) كم من الطيران .
في ضوء هذه المعطيات يُلاحظ أن العدد ( 16 ) بأجزائه ومضاعفاته يتوغل في صميم حياة النحلة و في أدقّ مفاصلها ، و يضع بصمته على العديد من أوجه نشاطها داخل الخلية و خارجها ، إضافة الى ما يمكن ملاحظته من تطابق سلوكها معه و مع وحدات وُضعت للكم والوزن والمقاييس ، و الى ما فيه من مرونة – بصفته غير أولي – تكفي في أن يتجاوب مع حاجات النحلة في مختلف السبل التي ذُللت لها و فُرضت عليها ، فضلاً عن وضعه المكين في سورة النحل وفي غيرها من سور القرآن ، وبذلك نشهد مشهداً يلتقي فيه الدين والعلم ، ويبدو فيه العدد ( 16 ) كما لو كان علامة مضيئة يُستدل بها الى أن الدين والعلم شعاعان يصدران عن مشكاة واحدة ، وكذلك ؛ و في الوقت نفسه يمكن القول أن العدد (16) خُلق في النحلة ليَميز خصائصها الوراثية ، و( بُرمجت) لتعمل في ضوئه على الوصول الى غايات سامية مقصودة ، مادية و معنوية ، أُختصّت بها دون سائر الأحياء .
سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى (1) الَّذِي خَلَقَ فَسَوَّى (2) وَالَّذِي قَدَّرَ فَهَدَى (3) الأعلى.
المراجع :
- القرآن الكريم .
- تربية النحل ودودة القز . لؤي كريم الناجي . العراق 1980.
- نحل العسل . محمد عباس عبد اللطيف وآخرون . الإسكندرية 1987.
- موسوعة نحل العسل . رووت وآخرون . ترجمة دريد نوايا 1997.
- مملكة النحل والعدد ( 16 ) . لقمان ابراهيم القزاز . مجلة آيات . العدد الثامن . آب 2004 عمان .
- نحل العسل تربيتها ونتاجها . لقمان إبراهيم القزاز . الموصل 2010.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رموم
صديق حميم
صديق حميم


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 574
الجنس : انثى
نقاط : 724
السمعة السمعة : 4
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية   الثلاثاء أبريل 12 2011, 17:24

شكراااااااا على الموضوع الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملاك هناء
صديق حميم
صديق حميم


البلد : الجزائر
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 702
الجنس : انثى
نقاط : 1224
السمعة السمعة : 10
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية   الثلاثاء أبريل 12 2011, 18:15

بالفعل علاقة بين العدد ولنحل
معجزة من معجزات الله سبحان لله في القران الكريم
سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى (1) الَّذِي خَلَقَ فَسَوَّى (2) وَالَّذِي قَدَّرَ فَهَدَى (3) الأعلى
سبحان لله
بارك لله فيك وجزاك لله خيرا على المعلومات والموضوع
شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8299
الجنس : ذكر
نقاط : 173823
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية   الثلاثاء أبريل 12 2011, 21:37

[center][b]
أشكرك جزيل الشكر على مساهماتك النيرة التي تزودنا بها من حين لآخر ، فتنير بها منتدانا المتواضع
جعله الله في ميزان حسناتك و نفعنا و إياكم بهذه المواضيع القيمة
و اسمح لي أن أعطي أصدقائي بعض المعلومات عنك (هذه المعلومات منقولة من الأنترنت إذا كان هناك أخطاء فنرجو منك المعذرة و ندعوك لتصحيحها)

لقمان إبراهيم القزاز - باحث في تربية النحل
من مواليد 1936 . الموصل . العراق .
دورة تربوية 1956 .
العمل في التربية والتعليم 1957 – 1983 .
ممارسة تربية النحل من 1967 – الى الوقت الحاضر .
مشاركات في دورات تربية النحل وأمراضها .

النشاط العلمي
بحوث ( بالمشاركة)
- تسجيل أول لبكتيريا Serratia marcescens في يرقات نحل العسلApis mellifera في العراق . المجلة العراقية للعلوم الزراعية . المجلد (3 ) العدد ( 3 (2002

- تسجيل أول لبكتيريا Enterobacter cloacae في يرقات نحل العسل Apis mellifera
في العراق. المجلة العراقية للعلوم الزراعية . المجلد ( 4 ( العدد ( 4 ) 2003

مقالات
في المجلات :
- { إستخراج عضو السفاد من بطن الملكة } مجلة (عالم النحل ) العراقية . العدد العاشر . تشرين الأول 2001 بغداد .
- { مملكة النحل والعدد16 } مجلة ( آيات ) الأردنية . العدد الثامن . آب 2004 عمان.
في الأنترنيت :
من الإعجاز في القرآن
- ثم كلي من كل الثمرات .
- النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية .
من الإعجاز في السنة
- الإعجاز النبوي في ذكر عمر النحل .
- وأول نعمة ترفع من الأرض العسل .

كتب
- { مع النحل في خلاياها } 2008 الموصل .
- { نحل العسل تربيتها ونتاجها } 2010 الموصل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
 
النحل والعدد ( 16 ) علاقات قرآنية وعلمية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى صداقة سوفت :: ۩۞۩ منتديات اسلامية ۩۞۩ :: ۩۞۩ المنتدى الإسلامي العام ۩۞۩-
انتقل الى: