نورت منتديات صداقة سوفت ياآ ~ زائر ~ إن شاء الله تكون بألف خير وعاآفية ... نحن نناضل لبناء مجتمع تعمه معاني الصداقة والأخوة المعمقة بالحب والود
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

"ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولا" ***
يُنصَبُ حول العرش يوم القيامة منابِر من نور عليها قوم لباسهم من نور ووجوههم نورليْسُوا بأنبياء ولا شهداء....يغبِطهم الانبياء والشهداء...هم المتحابون في الله على غير انساب بينهم ولا أموال يتعاطونها .



شاطر | 
 

 فضل قيام الليل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
King
صديق برونزي
صديق برونزي


البلد : الجزائر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1671
الجنس : ذكر
نقاط : 3657
السمعة السمعة : 29
العمر : 48

مُساهمةموضوع: فضل قيام الليل    الأحد سبتمبر 02 2012, 22:35





كيف تؤدى صلاة قيام الليل؟ هل مثنى مثنى أم رباعية بتسليمٍ واحد، وهل سراً أم جهراً، وكم عدد ركعاتها؟ وإن كانت رباعية هل يقرأ المصلي بعد الفاتحة من كل ركعة سورة أخرى؟

السنة مثنى مثنى قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: (صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعة واحدة توتر له ما قد صلى), فالسنة أن يصليها ثنتين ثنتين لفعله - صلى الله عليه وسلم -, والسنة الجهر بالقراءة مع التدبر والتعقل وعدم العجلة هكذا السنة, والأفضل فعل النبي - صلى الله عليه وسلم - إحدى عشر ركعة أو ثلاثة عشرة ركعة هذا أكثرها من جهة الفضل, وإن صلى عشرين, أو أربعين, أو مائة فلا بأس؛ لأنه - صلى الله عليه وسلم - لما سئل عن صلاة الليل قال: (مثنى مثنى) ولم يحدد عدداً معيناً, فدل ذلك على أنه من صلى عشرين كالتراويح في رمضان, أو صلى أكثر أو أقل فلا بأس لكن أفضلها فعله - صلى الله عليه وسلم - ثلاثة عشر أو إحدى عشرة هذا أكثر ما فعله-عليه الصلاة والسلام-وإن أوتر بخمس سردها جميعاً أو ثلاث سردها جميعاً فلا بأس كل هذا ثبت عنه- عليه الصلاة والسلام- أو أوتر بسبع سردها فإنه يجلس في السادسة ويتشهد التشهد الأول ثم يقوم ويأتي بالسابعة ويكمل, وإن أوتر بتسع جميعاً جلس في الثامنة وتشهد التشهد الأول ثم قام وأتى بالتاسعة كل هذا ثبت عنه-عليه الصلاة والسلام- لكن الأفضل في هذه الأنواع أن يصليها ثنتين ثنتين ثم يوتر بواحدة مفردة, والأفضل أن يكون في آخر الليل إذ تيسر فإن لم يتيسر صلاها في أول الليل أو في وسطه الأمر في هذا واسع والحمد لله.



فضل قيام الليل

إن العلماء قالوا بأن أفضل الأوقات لقيام الليل هو الثلث الأخير, ولكنني لا أعرف هل يبدأ تقسيم هذا الليل من وقت الغروب حتى شروقها, أم من وقت غروبها حتى وقت صلاة الفجر؟

الليل من غروب الشمس إلى طلوع الفجر، هذا الليل من غروب الشمس إلى طلوع الفجر الصادق، وأفضل الأوقات هي الثلث الأخير، لقول النبي- صلى الله عليه وسلم-: (ينـزل ربنا إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يبقى ثلث الليل الآخر، فيقول: من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له، حتى ينفرج الفجر)، هذا الوقت هو الوقت العظيم وقت التـنـزل الإلهي، وقت دعوة الرب للعباد أن يسألوه وأن يضرعوا إليه-جل وعلا-فهذا هو أفضل الوقت وبعده جوف الليل.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زكرياء
مدير الموقع
مدير الموقع


البلد : غير معروف
الهواية :
عدد المساهمات عدد المساهمات : 8292
الجنس : ذكر
نقاط : 173816
السمعة السمعة : 186

مُساهمةموضوع: رد: فضل قيام الليل    الإثنين سبتمبر 03 2012, 13:25

بارك الله فيك كينغ على المساهمة القيمة جزاك الله كل خير




بسم الله الرحمن الرحيم(رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) [البقرة/286]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakasoft.ahlamountada.net
 
فضل قيام الليل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى صداقة سوفت :: ۩۞۩ منتديات اسلامية ۩۞۩ :: ۩۞۩ المنتدى الإسلامي العام ۩۞۩-
انتقل الى: